مصر الجديدة ـ 10 علامات تظهر على الوجه تخبرك بحالتك الصحية

10 علامات تظهر على الوجه تخبرك بحالتك الصحية

يعتبر الوجه أحد أجزاء الجسم، التي يمكن أن يستدل منها على الحالة الصحية للإنسان، نتيجة التغيرات التي تطرأ عليه، فور الإصابة ببعض الأمراض.

قائمة بأبرز التغيرات التي تطرأ على الوجه، ويمكن الاستدلال منها على الحالة الصحية للإنسان، وفقًا لموقع “Webmd”.

1- اصفرار الوجه

من الأعراض المصاحبة لمرض يدعى اليرقان، وتحدث الإصابة به، عندما يفقد الكبد القدرة على تحطيم مادة البيليروبين، والناتجة عن تحلل خلايا الدم الحمراء الميتة، وفي حالة ارتفاعها بالجسم، يتغير لون الوجه والعينين والسائل المنوي إلى اللون الأصفر.

2- الشامات

بقع صغيرة، يميل لونها إلى البني الداكن، ويتعين على الأشخاص الذين يعانون من الشامات، أن يراقبونها باستمرار، وإذا تغير حجمها أو صار ملمسها خشن، يجب التوجه إلى الطبيب المختص، للخضوع لبعض الفحوصات الطبيية، نظرًا لكونها من الأعراض المصاحبة لسرطان الجلد.

3- قرح حول الفم

يعاني بعض الأشخاص من ظهور قرح حول منطقة الفم، وتحدث الإصابة بها، نتيجة التعرض المباشر لأشعة الشمس، ولكن سرعان ما تختفي من تلقاء نفسها، وفي حالة استمرارها لعدة أيام، يجب التوجه إلى الطبيب المختص، لاحتمالية الإصابة ببعض الأمراض، أبرزها:

فيروس القوباء من النوع الأول: مرض جلدي شائع شديد العدوى، يصيب الرضع والأطفال.

الهربس الفموي: بثور تصيب المنطقة المحيطة بالفم، وعادةً ما تكون مملوءة بإفرازات شفافة اللون، وتستمر لمدة تتراوح من 7 إلى 10 أيام، وتحدث الإصابة بها، عندما تقل كفاءة الجهاز المناعي، نتيجة الإصابة بأمراض أخرى، مثل نزلات البرد.

4- تشققات الشفاة

من المشكلات الجلدية التي يكثر التعرض لها في فصل الشتاء، نتيجة برودة الطقس، ويمكن التخلص منها في هذه الحالة، باستخدام زبدة الكاكاو، التي تساعد على ترطيب الشفاة.

وقد تشير تشققات الشفاة إلى الإصابة بالجفاف الناتج عن قلة تناول المياه، وقد يتعرض لها البعض، كرد فعل تحسسي يصدره الجسم عند تناول بعض الأدوية، مثل المنشطات.

5- فراشة الطفح

معظم حالات الطفح الجلدي لا تشكل خطورة على صحة المصابين بها، وسرعان ما تختفي من تلقاء نفسها، في حين أن هذا الأمر لا ينطبق على فراشة الطفح، وهو طفح يميل لونه إلى الأحمر أو البنفسجي، وعادةً ما يغطي منطقة الخد وجسر الأنف فقط.

وقد يشير الطفح الفراشي إلى الإصابة بمرض الذئبة، الذي يدفع الجهاز المناعي إلى مهاجة الأنسجة والأعضاء، وقد يتخلل هذا الطفح بعض الأعراض الأخرى، مثل الحمى، الشعور بآلام في المفاصل، ازرقاق أصابع اليد.

وفي هذه الحالة، يجب التوجه إلى الطبيب المختص، للوقوف على أسباب هذه المشكلة، وتحديد العلاج المناسب لها.

6- نمو الشعر

تعاني بعض السيدات من نمو الشعر بمناطق غير مرغوب بها في الوجه، مثل الذقن والشارب، وذلك للعديد من الأسباب، أبرزها الاضطرابات الهرمونية، الإصابة بتكسيات المبايض، زيادة الوزن.

7- تدلي الجفون “بتوسيس”

يعاني المصابون بمرض بتوسيس من تدلي الجفون، بحيث تغطي كلتا العينين، لدرجة تفقدهم القدرة على الرؤية العادية، مما يؤدي إلى الإصابة بما يعرف باسم “العين الكسولة”.

وهناك العديد من الأسباب وراء الإصابة بتدلي الجفن، وأبرزها العوامل الوراثية التي تزيد من فرص ولادة أطفال يعانون من هذه المشكلة، نتيجة عدم نمو الألياف العضلية الموجودة بهذه المنطقة بشكل سليم.

وقد يعاني البالغون من بتوسيس، نتيجة الإصابة بمرض يسمى “شلل العين الخارجي التدريجي”، والذي يتسبب في تدلي الجفون في كلتا العينين.

وعندما يتعرض المخ للإصابة بالأورام الخبيثة والسكتات الدماغية وتمدد الأوعية الدموية، لا يستطيع القيام بوظيفته، ألا وهي التحكم في عضلات العين بواسطة عدد من الأعصاب، مما يزيد من فرص التعرض لظاهرة تدلي الجفون.

وتعد تدلي الجفون أحد مضاعفات مرض السكري، لأن المصابين بهذا المرض المزمن يعدون من الفئات الأكثر عرضة لتلف الأعصاب، ولا سيما الأعصاب المتحكمة في عضلات العين.

8- تدلي أحد حانبي الوجه

من الأعراض المرضية التي تستدعي زيارة الطبيب المختص على الفور، لاحتمالية الإصابة بشلل بيل أو المعروف أيضًا باسم شلل الوجه، وتحدث الإصابة به، نتيجة تورم والتهاب العصب الذي يتحكم في عضلات الوجه، وعادةً ما يعود الوجه إلى طبيعته مرة أخرى، بعد فترة علاج تتراوح من 3 إلى 6 أشهر

9- اللويحة الصفراء

تعرف أيضًا باسم اللويحة الصفراء الجفنية، وهي عبارة عن تورُّم أصفر يحيطي بالجفون، نتيجة تجمع الدهون تحت الجلد، وهي في الغالب لا تشكل خطرًا على صحة العين والجلد، ولكنها تؤثر على المظهر الجمالي للمصابين بها، وتنذرهم أيضًا بخطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية، بسبب ارتفاع نسبة الكوليسترول بالدم.

10- انتفاخ العين

هناك العديد من الأسباب وراء الإصابة بهذا العرض، مثل تراكم السوائل في الأنسجة الضامة المحيطة بالعينين، قلة النوم، تناول كميات كبيرة من الأطعمة المالحة، الاضطرابات الهرمونية، ضعف العضلات المحيطة بالعينين مع التقدم في العمر، رد فعل تحسسي تجاه الأطعمة أو حبوب اللقاح أو المكياج أو العطور.

*****************************
شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم. لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر. مع تحيات اسرة;
موقع مصر الجديدة الإخباري

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

12 + = 22