مصر الجديدة ـ وفاة المعتقل أحمد قنديل داخل سجن العقرب بسبب الإهمال الطبي

وفاة المعتقل أحمد قنديل داخل سجن العقرب بسبب الإهمال الطبي

كشفت مصادر حقوقية، عن وفاة معتقل داخل محبسه، نتيجة تدهور حالته الصحية، وعدم الحصول على الرعاية الطبية الكاملة.

وقال محامون، إن المعتقل “أحمد عبد المنعم قنديل”، توفي الخميس، داخل محبسه بسجن العقرب، بعد اعتقاله، الشهر الماضي.

وشُيعت جنازة “قنديل”، الجمعة، من مسقط رأسه، في محافظة بني سويف.

#قتل_بالحرمان_الطبياحمد قنديل شاب مودع بسجن العقرب لفظ انفاسه الاخيره بعد رفض إدارة السجن تقديم العلاج له

Posted by Osama Bayomy on Friday, 21 February 2020

ويقول حقوقيون ومعارضون إن السلطات تحتجز عشرات الآلاف من المعارضين السياسيين في ظروف اعتقال غير أدمية؛ حيث يعانون من العزلة والتعذيب والحرمان من الطعام والدواء والإقامة في زنازين غير مؤهلة.

وتنتقد منظمات حقوقية تلك الأوضاع غير الإنسانية، ويتهمون السلطات المصرية بانتهاج سياسة القتل البطيء بحق المعارضين السياسيين.

لكن القاهرة نفت، عبر بيانات رسمية، تلك التهم، وحاولت إضفاء صورة براقة للأوضاع المعيشية للسجناء في البلاد، زاعمة عدم وجود أي معتقل سياسي لديها قائلة إن هؤلاء “متهمون أو صدرت ضدهم أحكام في قضايا جنائية”.

*****************************
شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم. لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر. مع تحيات اسرة;
موقع مصر الجديدة الإخباري

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

2 × 5 =