أم الدنيا ـ وزير الداخلية التركي يسمي حادثة اختفاء خاشقجي بحادثة "2 أكتوبر"

وزير الداخلية التركي يسمي حادثة اختفاء خاشقجي بـ “حادثة 2 أكتوبر”

أعلن وزير الداخلية التركي سليمان صويلو، أن بلاده تتعامل مع قضية اختفاء الصحفي السعودي جمال خاشقجي في اسطنبول، بشفافية وفي إطار القانون الدولي وعلى مرأى من العالم.

وقال الوزير التركي للصحفيين: “منذ اللحظة الأولى لاختفاء خاشقجي، حرصنا على أمرين اثنين. الأول، القيام بما يجب في إطار القانون، والثاني ضبط النفس والالتزام بالمعاهدات الدولية واتخاذ الخطوات الشفافة”.

وأشار إلى وجود قبول من الجانب السعودي لتفتيش منزل القنصل، ولكن الجانب التركي “ينتظر تفاهما مشتركا للإقدام على هذه الخطوة، وسيتم تفتيش مقر إقامة القنصل السعودي في اسطنبول فور التوصل إلى تفاهم مشترك”.

واستطرد قائلا: “اختفاء خاشقجي ليس أمرا يتابعه العالم فحسب، بل هو اختبار لقوانيننا، ولدي قناعات قوية في قضية اختفائه ولكني لا أستطيع البوح بها لأن هذا الأمر من اختصاص القضاء التركي”.

وختم بالقول: “يمكننا أن نسمي اختفاء خاشقجي بـ”حادث 2 أكتوبر”، وهذا الحادث لا يخص تركيا وحدها”.

ومساء أمس، أعلنت الشرطة التركية تأجيلها تفتيش مقر إقامة القنصل السعودي في اسطنبول محمد العتيبي في إطار التحقيق باختفاء خاشقجي.

وأوضحت الشرطة أن تأجيل التفتيش جاء نظرا لأن مسؤولين سعوديين لم يتمكنوا من الانضمام إلى المفتشين الأتراك ضمن فريق التحقيق المشترك.

وسبق لوزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو وأعلن عن توسيع نطاق التحقيق ليشمل منزل القنصل السعودي في اسطنبول والسيارات التابعة للقنصلية.

واختفى خاشقجي بعد دخوله مقر قنصلية بلاده في مدينة اسطنبول في 2 أكتوبر الجاري ولا يزال الاتصال به مقطوعا حتى اليوم.

*****************************
شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم. لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر. مع تحيات اسرة;
موقع مصر الجديدة الإخباري

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*