مصر الجديدة ـ هل أمريكا تحارب داعش أم الشعب في سوريا؟!

هل أمريكا تحارب داعش أم الشعب في سوريا؟!

مأساة تتكرر في البلاد التي تدخل فيها القوات المسلحة الأمريكية للحماية وبدلا من أن تكون حامية مدافعة عن المواطنين والمدنيين تقوم بهجمات تستهدفهم وتقتل الآلاف منهم دون أي اعتبار إنساني ودون رحمة أو شفقة.

في تقرير قدمته جماعتان من أكبر الجماعات الإنسانية داخل الولايات المتحدة الأمريكية نفسها تقرير يفضح ما تقوم به هذه القوات من استهانة بأرواح المواطنون بل أنها تكذب حينما تعلن عن عدد القتلى الذين أصابهم وقتلهم جنودها بكل برودة دم.

في حادث أليم في مدينة الرقة قامت القوات الأمريكية كما تزعم باستهداف أماكن لإرهابي داعش داخل مدينة الرقة السورية إلا أن استهدافهم أصاب المواطنين العزل وقتل حسب تقرير القوات الأمريكية عدد لا يزيد عن ثلاثمائة مدني استهدفوا بالخطأ.

إلا أن منظمات المجتمع المدني كشفت أن أعداد القتلى فقط تعدى أربعة آلاف مواطن إلى جانب أعداد الإصابات التي كانت أضعاف هذا الرقم من أطفال ومرضى ونساء، وأيضا أشارت التقارير التي نشرتها هذه الجمعيات إلى أن هذه الغارات لم تسفر عن قتل أو إصابة أي عضو من اعضاء الجماعات الإرهابية وبالأخص داعش التي أعلنت القوات الأمريكية أن الغارة كانت تستهدف أرطال لاعضاء هذه الجماعة الإرهابية ولكن الحقيقة أنها استهدفت منازل مواطنين عزل احتموا في منازلهم من بطش إرهابيو داعش فقتلتهم القوات الأمريكية التي تدعي أنها تتدخل لحمايتهم.

وهنا يزيد التساءل هل أمريكا أو الولايات المتحدة الأمريكية تدخل البلاد لحمايتها والدفاع عن مواطنوها أم لتدميرها وقتل المدنيين وتخريب كل شيء.

*****************************
شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم. لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر. مع تحيات اسرة;
موقع مصر الجديدة الإخباري

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

94 − = 93