مصر الجديدة ـ هذا مصير نقاط المراقبة التركية بسراقب بعد سيطرة الجيش السوري عليها

هذا مصير نقاط المراقبة التركية بسراقب بعد سيطرة الجيش السوري عليها

كشفت صحيفة تركية، الجمعة، عن مصير نقاط المراقبة التركية في مدينة سراقب، التي سيطر الجيش السوري عليها ليل الخميس.

وذكرت “يني شفق” في تقريرها، أن “القوات التركية اضطرت لإخلاء نقاط المراقبة الأربع التي أنشأتها في سراقب، بسبب القصف العنيف من الجيش السوري وروسيا في تلك المنطقة”.

وبحسب الصحيفة، فإن التصعيد ما يزال متواصلا بين القوات التركية والجيش السوري، ففي حين أن الأخير تقدم في سراقب، قام الجيش التركي بقصف مواقع الجيش السوري في تل رفعت وريفي إدلب وحلب.

وأشارت الصحيفة إلى أنه “على الرغم من أن النظام حقق تقدما في مدينة سراقب، وسيطر على قرى صغيرة عدة، لكن المدفعية التركية قامت بقصف قوات النظام بشدة الليلة الماضية”.

ولفتت إلى أنه بعد مقتل سبعة جنود أتراك وموظف تقني في نقطة المراقبة طرينبي، حققت القوات التركية والمعارضة السورية “إنجازات ملموسة على الأرض الخميس”، وفق قولها.

وذكرت أن المدفعية التركية قامت بتدمير موقع للنظام السوري شمال شرق سراقب بالكامل، ونقلت عن مصادر محلية أن 15 عسكريا من النظام لقوا حتفهم جراء الغارات التركية.

وفي تل رفعت، أكدت الصحيفة أن القوات التركية دمرت بشكل كامل مواقع النظام السوري كافة، مشيرة إلى جود عدد من القتلى في صفوف النظام.

وكشفت الصحيفة عن أن القوات التركية أطلقت النار بشكل مباشر على القوات الموالية لإيران وحزب الله اللبناني، التي كانت تستعد للهجوم على قرية النيرب.

وأشارت إلى أن من بين القتلى في صفوف النظام، كل من اللواء أسامة محمود إبراهيم القيادي في الحرس الجمهوري، وباسل حسن يونس وآخرين.

*****************************
شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم. لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر. مع تحيات اسرة;
موقع مصر الجديدة الإخباري

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

4 × = 20