مصر الجديدة ـ نقابي فلسطيني يدعو إلى تفعيل بروتوكول عربي يخفف معاناة عمال فلسطين

نقابي فلسطيني يدعو إلى تفعيل بروتوكول عربي يخفف معاناة عمال فلسطين

دعا نقابي فلسطيني مساء السبت، إلى إعادة تفعيل بروتوكول الدار البيضاء، الصادر عن القمة العربية المنعقدة عام 1965، من أجل تخفيف معاناة العمال الفلسطينيين في ظل جائحة كورونا.

جاء ذلك في ندوة بالرباط، بعنوان “وضعية العمال الفلسطينيين في ظل جائحة كورونا”، نظمتها نقابة الاتحاد الوطني للشغل بالمغرب (إحدى أكبر النقابات العمالية) بشراكة مع الهيئة الدولية للدفاع عن النقابيين الفلسطينيين، والتجمع الدولي للمؤسسات والروابط المهنية الفلسطينية.

وقال مسؤول الإعلام بـ “التجمع الدولي” ماهر حسن شاويش، إن “إعادة تفعيل بروتوكول الدار البيضاء لمعاملة الفلسطينيين في الدول العربية دون تحفظات، كفيل بأن يساوي اللاجئ الفلسطيني بالمواطن العربي”.

والبروتوكول صدر عن القمة العربية المنعقدة في 13 سبتمبر/ أيلول 1965 في الدار البيضاء، بدعوة من العاهل المغربي الراحل الحسن الثاني، وشاركت فيها 12 دولة عربية إضافة إلى منظمة التحرير الفلسطينية.

وضمن مواد البروتوكول، أن “يكون للفلسطينيين المقيمين في الأراضي العربية الحق في العمل والاستخدام أسوة بالمواطنين مع احتفاظهم بجنسيتهم الفلسطينية”.

وأضاف شاويش، وهو نقابي فلسطيني، أن “الجائحة شلت فرص العمل بالنسبة للفلسطينيين في دول اللجوء، مما يفرض تعاونا عربيا ودوليا”.

من جهته، قال رئيس الاتحاد العام لنقابات عمال فلسطين سامي العمصي، إن “جائحة كورونا تسببت في تضرر 170 ألف عامل فلسطيني بالضفة الغربية، و40 ألفا في قطاع غزة”.

ولفت في مداخلته إلى أن “الخسائر بسبب توقف العمال تقدر بنحو 180 مليون دولار في الضفة الغربية، و50 مليون دولار في قطاع غزة”.

*****************************
شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم. لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر. مع تحيات اسرة;
موقع مصر الجديدة الإخباري

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

8 × = 40