مصر الجديدة ـ رغم إعفائه من الديوان الملكي.. سعود القحطاني مازال يشغل منصبا كبيرا بالسعودية
سعود القحطاني

نشطاء يعيدون نشر تغريدة قديمة للقحطاني هدد فيها باغتيالات

أعاد مغردون نشر تغريدة للمستشار الإعلامي برتبة وزير في الديوان الملكي السعودي سعود القحطاني توعد فيها المعارض السعودي المقيم في لندن سعد الفقيه بـ”أن ملف الاغتيال تم فتحه من جديد”.

وقال القحطاني في تغريدته التي نشرها بتاريخ 17 آب/ أغسطس 2017 ردا على الفقيه:

وتساءلت الإعلامية في قناة الجزيرة روعة أوجيه حول ما إذا كان القحطاني قد ضمن اسم خاشقجي في اللائحة السوداء التي أطلقها العام الماضي بعد إعادة المغردين نشر تغريدة “الاغتيال” اليوم.

وعلق أحد المغردين على القحطاني وقال:

ورأى مغرد آخر أن حديث القحطاني العام الماضي عن ملف اغتيالات اعتراف صريح بوجود ملف اغتيالات لمعارضي الخارج.

وجمع حساب شؤون خليجية على تويتر تغريدات سابقة للقحطاني كلها تتحدث عن التخلص من المعارضين.

وسخر أحد المغردين من القحطاني ودعا للزعم أن حسابه مخترق لإبعاد التهمة عنه باختفاء خاشقجي ورمي التهمة على القنصل العتيبي.

ورغم محاولة بعض المغردين الموالين للقحطاني تبرير تغريدته بشأن الاغتيالات العام الماضي إلا أن إعلاميا سعوديا طلب من خاشقجي دراسة مسألة جلب المعارضين عبر الإنتربول بدلا من ملف الاغتيالات الذي وصفه بـ”المكلف”.

وحذر أحد المغردين القحطاني من أن اسمه سيدرج ضمن المطلوبين لمحكمة الجنايات الدولية في قضية خاشقجي:

*****************************
شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم. لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر. مع تحيات اسرة;
موقع مصر الجديدة الإخباري

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*