مصر الجديدة ـ أهم الأخبار تنصيب رئيس وزراء جديد في ماليزيا خلفًا لمهاتير محمد
رئيس الوزراء الماليزي مهاتير محمد

مهاتير: العقوبات الأمريكية على إيران تنتهك القانون الدولي

صرح رئيس الوزراء الماليزي مهاتير محمد في مؤتمر عقد في قطر، اليوم السبت، بأن العقوبات الأمريكية المفروضة على إيران تنتهك ميثاق الأمم المتحدة والقانون الدولي.

وقال لمنتدى الدوحة الذي حضره أيضا أمير قطر تميم بن حمد آل ثاني، إن “ماليزيا لا تؤيد إعادة فرض الولايات المتحدة عقوبات أحادية الجانب على إيران”.

وقال إن ماليزيا ودول أخرى فقدت “سوقًا كبيرًا” بسبب العقوبات المفروضة على إيران.

وأضاف أن هذه العقوبات تنتهك بوضوح ميثاق الأمم المتحدة والقانون الدولي ؛ وأضاف أن العقوبات لا يمكن تطبيقها إلا من قبل الأمم المتحدة وفقا للميثاق.

وعلي صعيد اخر، اوضح الرئيس الإيراني حسن روحاني في وقت سابق إن إيران ستتغلب على العقوبات الأمريكية إما بتجاوزها أو من خلال المفاوضات، مضيفًا أن طهران لن تتخطى “الخطوط الحمراء” في أي محادثات مع خصمها اللدود، واشنطن.

ونقلت وكالة أنباء “اسنا” الإيرانية عن روحاني قوله “الحكومة مصممة على هزيمة (العدو) بتجاوز العقوبات الأمريكية.. أو من خلال وسائل مختلفة بما في ذلك المحادثات، لكننا لن نتجاوز خطوطنا الحمراء”.

وكان قد أوضح رئيس الوزراء الياباني شينزو آبي، يوم الاثنين، إن طوكيو تجري مناقشات حول زيارة محتملة لليابان من قبل الرئيس الإيراني حسن روحاني في وقت لاحق من هذا الشهر، في محاولة لحل الأزمة النووية الإيرانية مع الولايات المتحدة.

وقال أيضا إن اليابان تريد بذل كل جهد ممكن لتعزيز السلام في الشرق الأوسط.

تحتفظ اليابان بعلاقات ودية مع كل من الولايات المتحدة وإيران، وقد حاولت في السابق تخفيف حدة التوتر بين البلدين، اللذين قطعا العلاقات الدبلوماسية بعد الثورة الإسلامية في إيران عام 1979.

وقد قدم الرئيس الإيراني حسن روحاني مشروع موازنة الدولة إلى البرلمان، في وقت سابق، قائلًا إنه يهدف إلى مقاومة العقوبات الأمريكية عن طريق الحد من الاعتماد على صادرات النفط، والتي استهدفتها واشنطن.

ونقل التلفزيون الحكومي عن روحاني قوله أمام البرلمان، “هذه ميزانية لمقاومة العقوبات… بأقل اعتماد ممكن على النفط”.

وفي وقت سابق، أوضح روحاني إن طهران لم تغلق نافذة المحادثات مع الولايات المتحدة، لكنه كرر شرط حكومته الثابت بأن ترفع إدارة ترامب العقوبات المفروضة على إيران قبل أي مفاوضات.

تم نشر بيان روحاني على موقع الرئاسة الإيرانية على الإنترنت يوم الأربعاء. ونقلت عنه قوله إنه لا يوجد حاجز من الجانب الإيراني للقاء رؤساء الدول 5 + 1.

هذه إشارة إلى الأعضاء الخمسة الدائمين في مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة، بما في ذلك الولايات المتحدة

يقول روحاني إنه “عندما ترفع الولايات المتحدة العقوبات غير العادلة، يمكن لرؤساء دول 5 +1 أن يجتمعوا على الفور وليس لدينا مشكلة” مع ذلك.

وأضاف أن إيران ليس لديها خيار آخر سوى تحدي أولئك الذين فرضوا عقوبات على طهران، “لكننا لم نغلق نافذة المحادثات”.

*****************************
شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم. لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر. مع تحيات اسرة;
موقع مصر الجديدة الإخباري

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

9 × = 63