مصر الجديدة ـمصطفى يكري
مصطفى بكري

مصطفى بكري ردا على خبر نشره الإعلام التركي: إرسال الجيش المصري إلى أي دولة يتم عبر البرلمان

قال النائب مصطفى بكري، إن قرار إرسال قوات الجيش المصري إلى أي دولة لا يتم إلا عبر البرلمان، نافيا الأنباء حول إرسال قوات إلى سوريا.

وأكد بكري أن: “ما نشرته الأناضول حول إرسال قوات مصرية لسوريا كذب ودعاية رخيصة القصد منها التغطية على جرائم أردوغان في ليبيا”.

وتابع: “قرار إرسال قوات إلى أي دولة لا يتم سوى عبر البرلمان وما يقوم به الرئيس التركي رجب طيب أردوغان إفلاس سياسي بعد أن أعيقت مشروعاته الاستعمارية في ليبيا”.

وكان قد نفى نشطاء يوم الخميس، الأنباء المتداولة حول قيام الحكومة المصرية بإرسال قوات من الجيش المصري إلى سوريا بالتنسيق مع “الحرس الثوري” الإيراني.

وقال المرصد السوري لحقوق الإنسان في بيان له: “أكدت مصادر موثوقة للمرصد السوري لحقوق الإنسان، أنه لا صحة لما يتم ترويجه من قبل وكالة الأناضول التركية حول إرسال الحكومة المصرية لعشرات الجنود المصريين إلى سوريا، للقتال هناك”.

وذكرت وكالة “الأناضول” التركية الرسمية يوم الخميس، أن الحكومة المصرية أرسلت قوات إلى سوريا بالتنسيق مع “الحرس الثوري” الإيراني.

ونقلت الوكالة، عن “مصادر عسكرية موثوق بها” لم تسمها أن “150 جنديا مصريا دخلوا سوريا عبر مطار حماة العسكري وانتشروا في منطقة خان العسل بريف حلب الغربي وفي محيط مدينة سراقب في ريف إدلب الجنوبي”.

*****************************
شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم. لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر. مع تحيات اسرة;
موقع مصر الجديدة الإخباري

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

+ 12 = 18