موقع مصر الجديدة الإخباري ـ مصطفى السعيد يكتب: إدلب مقبرة أردوغان
الكاتب الصحفي مصطفى السعيد

مصطفى السعيد يكتب: شبح الفتنة خلف الأقنعة المتساقطة

سيناريو متشابه في كل من لبنان والعراق، شبح الفتنة يحوم مع القاء قنابل الإشعال، في بيروت جرى نشر فيديو على نطاق واسع عبر وسائل الإعلام والتواصل الإجتماعي يسب أهل بيت الرسول لاستثارة الشيعة، بينما في كربلاء والنجف العراقيتين جرى القاء قنابل حارقة على أضرحة ومكاتب لمراجع دينية، وهناك مشهد في بيروت يتجاوز بكثير جمعة قندهار في ميدان التحرير، فقد وصلت حافلات تضم متطرفين من طرابلس وعكار حيث معاقل الجماعات الوهابية، لتنزل إلى بيروت، وبدأت بالهجوم على مقر البرلمان لمنعه من البدء في تشكيل حكومة، وبعدها اششتبكوا مع قوات الأمن، ثم توجهوا إلى ساحتي الشهداء ورياض الصلح ورددا هتافات ضد عدد من الزعامات الدينية والسياسية، وانتهت باشتباكات امتدت حتى فجر أمس، بعد دعوة زعامات دينية وسياسية من الطرفين لإخماد الفتنة، وأدانت رموز دينية وسياسية من طرابلس ما ارتكبه بعض المتطرفين من أبنائها، وتبرأوا من أفعالهم، ومن بث فيديو لأحد شباب طرابلس يتعدى بالسب على آل بيت الرسول.
كانت المظاهرات قد اندلعت في لبنان وبيروت تحت راية تجاوز الطائفية ومحاربة الفساد، وتحولت إلى نشر الفتنة الطائفية وتوسيع الإشتباكات وزيادة المعاناة الإقتصادية.
وكان رئيس الوزراء اللبناني المستقيل قد رفض عرضا بأن يشكل الحكومة وفق ما يريد بشرط واحد هو أن يتضمن بيان الحكومة التمسك بحقول الغاز اللبنانية التي تريد إسرائيل الإستيلاء عليها، عدم بيع الشركات المملوكة للدولة وفق مطلب صندوق النقد الدولي، تسهيل عودة النازحين السوريين إلى بلدهم، ورفض المطلب الأمريكي الأوروبي بعرقلة عودتهم، ورفض الحريري التعهد بتلك المطالب، فتم التراجع عن تأييد تكليف سعد الحريري ةتسليمه لبنان للفرنساوي والأمريكي والصندوق.
كان بعض أصدقائي قد غضبوا من تحذذري المبكر من أن تكون هناك قوى تريد إثارة الفوضى في البلدين، لكنها تتخفى وراء شعارات براقة، طالما لا نعرف لا برنامج ولا قيادات لهذا الحراك، وألا ننخدع بالشعارات البراقة طالما أن القيادة المجهولة يمكن أن تحرف بها، وتفعل عكس ما طرحته، فلا نجني سوى المزيد من الطائفية بدلا من تجاوزها، وفوضى تخفي الفاسدين، وتمنح للمتربصين التدخل وفرض هيمنتهم، أتمنى ألا نتأخر في مواجهة كل من يسعون إلى الفتنة.

*****************************
شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم. لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر. مع تحيات اسرة;
موقع مصر الجديدة الإخباري

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

11 − = 6