مصر الجديدة ـ "حنفية دماء بالجيزة".. 4 جرائم هزت القاهرة الكبرى في 48 ساعة
أرشيفية

قالوا “وقع على سيخ”.. الطب الشرعي يكشف “جريمة الابن”

تخلص عامل من والده طعنا بسكين، وأرداه قتيلًا خلال مشاجرة نشبت بينهما قبل نحو أسبوع بقرية طهنا الجبل التابعة لمركز المنيا، وأنكرت أهلية القتيل حينذاك ضلوع الابن في الجريمة، غير أن مفتش الصحة اشتبه في وجود شبهة جنائية، حينما ادعى الأقارب أن القتيل لقى حتفه جراء سقوطه على سيخ حديدي.

كان فريق من النيابة قد انتقل لمناظرة جثة “أحمد. م. ع”، 42 عامًا فلاح، بعدما اشتبه مفتش الصحة في وفاته جنائيا، وقررت النيابة ندب الطب الشرعي لإعمال الصفة التشريحية للجثة، وطلب تحريات مباحث مركز الشرطة عن الواقعة وملابساتها.

بتشكيل فريق بحث جنائي تبين قيام نجل المجني عليه “محمد” بقتل والده بالسكين وطعنة في صدره، وذلك عقب وقوع مشاجرة بسبب مطالبة الابن لوالده بتحمل نفقات زواجه.

وتلقى اللواء مجدي عامر، مدير الأمن، إخطارا بوصول القتيل لمستشفى الجامعي، ولفظ أنفاسه الأخيرة أثناء إجراء الإنعاش القلبي الرئوي، وقرر الأهل إصابته بسبب اصطدامه بجسم صلب، وتم إيداع الجثة بالمشرحة تحت تصرف النيابة العامة.

وأفاد تقرير الطب الشرعي، حدوث الوفاة منذ 6 ساعات من وقت المعاينة، وسببها جرح طعني نافذ أعلى منتصف البطن وأسفل الصدر باستخدام آلة حادة مدببة ربما مطواة أو سكين وحواف الجرح حادة منتظمة وزاويتي الجرح حادتين، والملابس من 3 طبقات جميعها بها قطع عرضي بنفس طول الجرح ومواز له وتوجد شبهة جنائية طبية في الوفاة.

*****************************
شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم. لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر. مع تحيات اسرة;
موقع مصر الجديدة الإخباري

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*