مصر الجديدة ـ نائب يطالب باستدعاء "مدبولي" بشأن زيادة أسعار الغاز: الحكومة لم تحصل على ثقتنا
النائب عبد الحميد كمال

طلب إحاطة لوزير البترول بشأن “الغاز الإسرائيلي”

تقدم النائب عبد الحميد كمال، عضو مجلس النواب، بطلب إحاطة للدكتور على عبد العال، موجه إلى وزير البترول بشأن إعلان إسرائيل تصدير الغاز لمصر، معتبرًا أن هناك مخالفة للدستور وخطورة على الاقتصاد المصري باعتبار إسرائيل عدوة لمصر عمليا وواقعيا.

وأضاف كمال، فى طلبه: «فوجئنا بإعلان بنيامين نتنياهو رئيس وزراء إسرائيل بالتعاقد بين شركتي تمار ولوثيان الإسرائيليتين والمصرية دولفينوس، وذلك من أجل تصدير 64 مليار متر مكعب من الغاز الطبيعي إلى مصر بتكلفة 15 مليار دولار ولمدة 10 سنوات، وهو ما وصفه بأنه يوم عيد وأنها صفقة تاريخية، ويحدث ذلك في الوقت الذي كنا نحتفل فيه بالأمس القريب ببدء إنتاج حقل ظهر وإمكانية توفير الاحتياجات من الغاز والتصدير للخارج خلال الفترة المقبلة».

وتابع: «لقد جاء الإعلان الإسرائيلي صادما لنا ويثير أكثر من علامة استفهام، عن طبيعة نشاط الشركة المصرية التي وقعت الاتفاق مع الجانب الإسرائيلي، ومن هم أصحابها والشركاء الأجانب، وهل وقعوا هذه الاتفاقيات دون علم وزارة البترول والحكومة المصرية».

وأوضح أن التعاقد مدته 10 سنوات يضر بالاقتصاد المصري، وبتكلفة تصل إلى ما يزيد على 225 مليار جنيه، ويتسبب فى تأخير عمليات إسالة الغاز، كما أن التعاقد سيكون له تأثيرات ضارة بالوطن واقتصادياته وتأثيره على الحقول والاكتشافات الجديدة للغاز في بلادنا وعلى الأوضاع الاجتماعية.

وأشار عضو مجلس النواب، إلى أن ما تم الإعلان عنه ضرب الشفافية التي نص عليها الدستور، حيث إن الإعلان جاء من الجانب الإسرائيلي، العدو.

*****************************
شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم. لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر. مع تحيات اسرة;
موقع مصر الجديدة الإخباري

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*