مصر الجديدة ـ "سي إن إن" تفصل صحفيا لدعوته إلى تحرير فلسطين
سي إن إن

“سي إن إن” تفصل صحفيا لدعوته إلى تحرير فلسطين

أعلنت شبكة “سي إن إن” الإخبارية الأمركية وقف تعاونها مع صحفي بعد أن أدلى بتعليقات مثيرة للجدل متعلقة بإسرائيل وفلسطين خلال مناسبة في الأمم المتحدة.

وقال متحدث باسم الشبكة في بيان مقتضب نشر على الموقع الإلكتروني للتليفزيون إن “مارك لامونت هيل لم يعد يرتبط بعقد مع سي إن إن”.

وكان هيل الأستاذ في جامعة تيمبل بولاية فيلادلفيا، دعا قبل يوم على ذلك إلى “تحرير فلسطين من النهر إلى البحر”، في تصريح شبهه البعض بما تقوله حركة حماس.

وجاءت تعليقاته خلال كلمة في اجتماع في الأمم المتحدة بمناسبة اليوم العالمي للتضامن مع الشعب الفلسطيني.

وعلق هيل على المسألة في تغريدة على تويتر قائلا إن “إشارتي ـ من النهر إلى البحرـ لم تكن دعوة لتدمير أي شيء أو أي أحد”.

وأضاف على تويتر “إنها دعوة من أجل العدالة، في كل من إسرائيل والضفة الغربية/غزة”، مؤكدا أن “الخطاب واضح جدا وقال بالتحديد تلك الأشياء”.

وقال “أؤيد حرية الفلسطينيين. أدعم حق الفلسطينيين في تقرير المصير. أنا منتقد جدا للسياسة والممارسات الإسرائيلية (…) لا أدعم أي معاداة للسامية وقتل الشعب اليهودي أو أي شيء آخر نسب إلى كلمتي”.

وأضاف “أمضيت كل حياتي أحارب هذه الأمر”.

*****************************
شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم. لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر. مع تحيات اسرة;
موقع مصر الجديدة الإخباري

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

+ 77 = 79