مصر الجديدة_ سفير إسرائيل السابق يكشف عن علاقة نتنياهو بملك الأردن

سفير إسرائيل السابق يكشف عن علاقة نتنياهو بملك الأردن

نشرت صحيف “يسرائيل هيوم” العبرية اليوم، الثلاثاء، تصريحات “إسحاق ليفانون”، السفير الإسرائيلي السابق في مصر، والتي جاء فيها أنه “لا بد من إنقاذ اتفاق السلام مع الأردن؛ لأننا بعد أسابيع قليلة نحيي الذكرى السنوية الخامسة والعشرين لهذا الاتفاق، الذي سبقته علاقات سرية مع العائلة الهاشمية، وقد بدأت في مرحلة ما قبل إعلان دولة إسرائيل، واليوم تبدو العلاقات الإسرائيلية مع القصر الأردني مقلصة”.

 

وأضاف أن “السلام مع المملكة الأردنية يختلف عن نظيره عن السلام الإسرائيلي مع مصر؛ لأنه رغم الاتفاق على أن السلام مع جارتنا الجنوبية يتسم بالبرود، لكنه استطاع أن يحقق أهدافه، فقد مر أكثر من أربعين عاما من الاتفاق، دون اندلاع أي مواجهة عسكرية بين الدولتين”.

وأشار ليفانون، الباحث في معهد هرتسيليا متعدد المجالات، إلى أن “السلام الإسرائيلي مع الأردن جاء بهدف إقامة مشاريع اقتصادية مشتركة تعود بالفائدة على الشعبين، الإسرائيلي والأردني، كما أن الحدود الأردنية هي الأطول مع إسرائيل، وهناك جهود مشتركة للحفاظ عليها هادئة، وقد تم تحقيق جزء نسبي من هذه التطلعات”.

وتابع: “المشاريع الإسرائيلية الأردنية المشتركة متواضعة، والاتحادات المهنية الأردنية تمنع أي تواصل مع إسرائيل، والبرلمان الأردني يدعو لإلغاء الاتفاق، وطرد السفير الإسرائيلي من عمان، والإعلام الأردني دائم الانتقاد للاتفاق، حتى إن مستوى الثقة بين زعماء البلدين في الحضيض”.

وختم بالقول إن “الملك الأردني تقع على عاتقه مهمة كبيرة، وهي اتخاذ خطوات أكثر براجماتية تجاه إسرائيل، من خلال تمكين رجال الأعمال الأردنيين من زيارة إسرائيل، وتمديد فترة استئجار الإسرائيليين للأراضي الأردنية الزراعية، ويخفف من حدة انتقاداته تجاه إسرائيل، ويشرح لرأيه العام فوائد السلام مع إسرائيل، في حين أنه على الدولتين تشكيل طواقم من وزارتي الخارجية؛ للبحث فيما قد يمنع تدهور علاقاتهما على المدى القريب”.

*****************************
شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم. لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر. مع تحيات اسرة;
موقع مصر الجديدة الإخباري

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

× 8 = 64