مصر الجديدة ـ كيم جون أون يشكر كوريا الجنوبية ويدعو للتصالح
كيم جونج أون ومون جاى إن

زعيم كوريا الشمالية يدعو رئيس كوريا الجنوبية لزيارة بلاده

دعا زعيم كوريا الشمالية كيم جونج أون رئيس كوريا الجنوبية مون جاى إن لزيارة بيونج يانج «فى أقرب موعد ممكن» لإجراء محادثات، فى أحدث مؤشر لذوبان الجليد فى العلاقات بين الدولتين الغريمتين.

وأعرب كيم جونج أون فى الدعوة التى نقلتها شقيقته كيم يو جونج الموجودة حاليا فى الجنوب حيث ترأس وفد الشمال إلى الألعاب الأوليمبية الشتوية فى بيونج تشانج، عن استعداده للقاء مون «فى أقرب وقت ممكن»، بحسب ما أوضح متحدث باسم الرئاسة الكورية الجنوبية.

وسلمت كيم يو جونج أيضا خطابا إلى مون من زعيم كوريا الشمالية، بحسب وكالة الأنباء الألمانية.
ونقلت وكالة «يونهاب» الكورية الجنوبية عن مون قوله «دعونا نجعل ذلك يحدث بتهيئة الظروف الضرورية فى المستقبل»، كما نقل المتحدث باسم الرئاسة عن مون قوله إنه «من الضرورى أن تعقد كوريا الشمالية والولايات المتحدة محادثات سريعا».

وتقول واشنطن إن كوريا الشمالية يجب أن تثبت استعدادها لنزع سلاحها النووى قبل أى مفاوضات، الأمر الذى ترفضه بيونج يانج.

وستكون هذه القمة حال عقدها هى القمة الثالثة من نوعها بعد اللقاءات بين والد كيم، الزعيم كيم جونج ايل والرئيسين الكوريين الجنوبيين كيم داي ــ جونج وروه مو ــ هيون فى عامى 2000 و2007، فى بيونج يانج، وفقا لوكالة الصحافة الفرنسية.

واستقبل مون، اليوم، على مائدة غداء رئيس الدولة فى كوريا الشمالية كيم يونج نام الذى تعتبر مهامه فى المقام الأول بروتوكولية، بالاضافة إلى كيم يو جونج.

من جهته، رحب الحزب الديمقراطى الحاكم بالاجتماع بين جونج ورئيس كوريا الجنوبية، ووصفه بأنه مناسبة تاريخية للمضى قدما للمصالحة بين الكوريتين، فيما حثت أحزاب المعارضة الحكومية على توخى الحذر من النوايا الحقيقية لبيونج يانج.

وقال جون هى كيونج، من حزب «الحرية الكورى» المعارض الرئيسى «إن الرئيس مون جاي ــ إن وحكومته يتم دفعهما بشدة للانشغال بهجوم كورى شمالى مغلف بالسلام، خطوة تلو الاخرى»، مضيفة أن «اقتراحات الشمال للسلام تنطوى على نية التسبب فى صدع فى العقوبات الدولية المفروضة على الدولة المعزولة».

وفرض مجلس الأمن الدولى، مؤخرا، عقوبات مشددة على كوريا الشمالية تهدف إلى الحد من وارداتها النفطية الحيوية لبرنامجيها الصاروخى والنووى.

إلى ذلك، وقع هجوم إلكترونى، أمس، خلال مراسم افتتاح دورة الألعاب الأوليمبية الشتوية فى «بيونج تشانج» ما دفع منظمى البطولة إلى إغلاق الخوادم لمنع حدوث المزيد من الاضرار، ما أدى إلى إغلاق الموقع الإلكترونى لدورة بيونج تشانج، ونتيجة لذلك، لم يتمكن المشاهدون الذين اشتروا تذاكر لفاعليات البطولة من طباعة تذاكرهم، لكن الموقع عاد للعمل بشكل طبيعى مرة أخرى اليوم.

*****************************
شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم. لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر. مع تحيات اسرة;
موقع مصر الجديدة الإخباري

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

× 2 = 14