مصر الجديدة ـرئيس مجلس النواب يتوجه إلى جنوب السودان لبحث سبل تعزيز العلاقات الثنائية
الدكتور علي عبد العال

رسالة تاريخية من المستشار حمدي ياسين لرئيس مجلس النواب بشأن التعديلات الدستورية

رسالة تاريخية من المستشار #حمدي_ياسين لرئيس مجلس النواب على عبد العال ..

كيف ما كان غير جائز دستوريا تجعله جائزا دستوريا بأغلبية عددية ؟

وكيف صار المحظور مقبولا ؟

—————————————————————————-
عزيزي الأستاذ الدكتور علي عبد العال
رئيس مجلس النواب
بعد التحية
تمنيت لو أنك ما عدت من دولة الكويت العزيزة بقيت فيها مستشارا بمجلس الأمة، وألا تكون قد ترأست مهزلة التعديات على الدستور الذي لمعت في المشاركة بصيغته عضوا بارزا بلجنة العشرة
كنت قد استمعت لك عام ٢٠١٦ _ والتسجيل منشور _ وأنت تنكر إمكانية تعديل مدد رئاسة الجمهورية؛ ثم استمعت لك عام ٢٠١٨ وعام ٢٠١٩ وأنت تؤكد إمكانية تعديل تلك المدد
فأيهما معاليك؟
فلنقرأ ما قلته سعادتكم.
لقد قلت عام ٢٠١٦ الآتي:
من الأكاذيب ما تردد بأن ما أطلقناه داخل الوطن ولحماية الدولة اتخاذ كل التدابير حتى ولو اقتضى الأمر تعديل الدستور
وقد تم التسويق لهذه العبارة بأن المجلس يهدف من وراء ذلك إلى تعديل النص الخاص بالمدة ألحاكمة لرئيس الجمهورية
،ونسى أو تناسى أن هناك فقرة حاكمة في المادة (٢٢٦) تمنع ذلك ونحن نصينا عليها في لجنة العشرة وهي أنه ( وفي جمع الأحوال لا يجوز تعديل النصوص المتعلقة بإعادة انتخاب رئيس الجمهورية مالم يكن متعلقا بمزيد من الضمانات
هي مادة واضحة لا لبس فيها، والمستشار مجدي العجاتي وزير الشئون البرلمانية والقانونية كان معنا في لجنة العشرة وإحنا إللي كتبنا هذه الفقرة نقلا من دستور ١٩٢٣ وأيضا من دساتير بعض الدول الأخرى التي تحصن الحريات العامة والمساواة ومحدد الرئاسة
أعتقد أن الرسالة واضحة، وأعتقد أن الحقيقة واضحة للشعب وضوح الشمس وان كل من قال بغير ذلك يكذب ويكذب ويكذب لأن النص واضح وضوح الشمس). انتهى النقل من تسجيلات سعادتك منشور.
هذا قولكم سعادة الرئيس:
عام ٢٠١٨ و ٢٠١٩:
((الآن مدينا الفترة لست سنوات … وعملنا لظروف تاريخي ولشخصية تاريخية نص انتقالي.
وفي سنة ٢٠٢٢ لسيادة الرئيس أن يقرر الدخول في الانتخابات أو لا
لذلك عليكوا ألا تقعوا في الفخ
ذلك بعيد كل البعد عن (( الرئيس الحالي)) هذه رغبة المجلس وتتوقف على إرادة الرئيس سنة ٢٠٢٢
وممكن المجلس نفسه اللي جاي يروح يطالبه بالترشح كما حدث قبل ذلك)). انتهى النقل.
كيف سعادة الرئيس ما كان غير جائز دستوريا تجعله جائزا دستوريا بأغلبية عددية
كيف صار المحظور مقبولا
طلب وحيد أرجوك أن تعرضه وتنشره:
الأعمال التحضيرية والمذكرة الإيضاحية للمادة (٢٢٦) من الدستور
ليري الشعب الذي تمثلونه كفاح سعادتكم في عدم تعديل مدة الرياسة
ونضالكم الذي تفاخرتم به، وكيف ناضلتم الحين لتبرير التعديل غير الدستوري
معدوم وساقط والساقط لا يعود.
اللهم قد بلغت
اللهم فاشهد.

*****************************
شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم. لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر. مع تحيات اسرة;
موقع مصر الجديدة الإخباري

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

11 − 5 =