مصر الجديدة _ رئيس جهاز حقوق الإنسان بفرنسا يتهم شرطة باريس بعمليات تفتيش تمييزية

رئيس جهاز حقوق الإنسان بفرنسا يتهم شرطة باريس بعمليات تفتيش تمييزية

ذكرت صحيفة “لو جورنال دو ديمانش” أمس أن أمين المظالم الفرنسي لحقوق الإنسان قد وجد أن شرطة باريس كانت تقوم في السنوات القليلة الماضية بعمليات تفتيش تمييزية في منطقتين سياحيتين.

 

ووجد أمين المظالم جاك توبون أن الشرطة قد صدرت لها تعليمات بالتحقق من هويات “عصابات السود والمتحدرين من شمال إفريقيا”، حسبما ذكرت الصحيفة نقلا عن قرار أخير لكن لم يتم نشره من جانب توبون.
ووفقًا لأوامر صدرت عامي 2012 و2013، تم إبلاغ الضباط بالتحرك بشكل منتظم ضد المشردين وعرقية غجر الروما.
وجاء في قرار توبون أن هذه السياسات محل الدراسة ترقى إلى “التمييز على اساس عنصري واجتماعي ” بما يتعارض وأخلاقيات الشرطة وقواعد مناهضة التمييز.
وأكدت متحدثة باسم توبون لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ) أن تقرير الصحيفة كان دقيقا. كما أكدت المتحدثة أن توبون أرسل قراره إلى مكتب المدعي العام في باريس.
وصدرت التعليمات إلى الضباط في المناطق الرابعة والسادسة  بباريس ، حيث مكان كاتدرائية نوتردام ومنطقتي ماريه وسان جيرمان دي بري السياحيتين.
ولم تنجح على الفور محاولات من قبل (د.ب.أ) للاتصال بشرطة باريس للحصول على رد مساء اليوم الأحد.

*****************************
شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم. لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر. مع تحيات اسرة;
موقع مصر الجديدة الإخباري

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

4 × 9 =