مصر الجديدة ـ دراسة أمريكية: هجمات 11 سبتمبر لم تكن سببا في انهيار برجي التجارة العالمية

دراسة أمريكية: هجمات 11 سبتمبر لم تكن سببا في انهيار برجي التجارة العالمية

كشفت دراسة حديثة بجامعة “ألاسكا” الأمريكية، استمرت 4 سنوات باستخدام 4 نماذج حاسوبية معقدة للغاية بأن أحد الأبراج التي انهارت خلال هجمات 11 سبتمبر الإرهابية لم ينهار بسبب الحريق.

وبحسب الدراسة التي قدمها الدكتور ليروي هولسي والدكتور تشيلي تشيوان والأستاذ فنج شياو، فإن الحريق الذي أدى إلى انهيار البرج الثالث المعروف باسم البرج السابع (WTC7) والذي كان محوريًا لكثير من نظريات المؤامرة لأن ناطحة السحاب سقطت على الأرض دون أن تصطدم بها أي طائرة، سقط بسبب حرائق المباني غير الخاضعة للرقابة والتي كانت تواجه مشكلات في بنيتها التحتية.

وأشار الباحثون إلى أن البرج الثالث المؤلف من 47 طابقًا، والذي يقع على بعد 110 أمتار (350 قدمًا) من مركز التجارة العالمي، والذي انهار بعد 7 ساعات من البرجين التوأمين سقط بسبب حرائق المباني غير الخاضعة للرقابة، مؤكدين في تقريرهم أن الاستنتاج الرئيسي للدراسة التي أجروها هي أن الحريق لم يتسبب في انهيار البرج على عكس استنتاجات المعهد الوطني للمعايير والتكنولوجيا وشركات الهندسة الخاصة التي درست الانهيار.

وتابع الباحثون: الاستنتاج الثانوي لدراستنا هو أن انهيار WTC 7 كان بمثابة فشل عالمي ينطوي على فشل شبه متزامن لكل عمود في المبنى.

وأكد الباحثون أن الظاهرة الوحيدة القادرة على انهيار مثل هذه المباني كانت عن طريق إجراء ما يُعرف باسم الهدم الخاضع للرقابة، حيث يتم استخدام المتفجرات أو الأجهزة الأخرى لإسقاط الهيكل عن قصد.

في الوقت نفسه، استبعد أيضًا أحد كبار منظري المؤامرة النتائج التي توصل إليها المسئول، حيث يدعي روبرت كورول، أستاذ الهندسة المدنية والمؤلف المشترك للمهندسين المعماريين والمهندسين، أن تدمير البرج كان بسبب الهدم الخاضع للرقابة، حيث يُعتقد أن اثنين من المباني كانا مقرًا للخدمة السرية.

جدير بالذكر أنه في 11 سبتمبر 2001، لقي 2996 مدنيًا مصرعهم خلال واحدة من أكثر الهجمات دموية في التاريخ الأمريكي بعدما صدمت طائرة ركاب أمريكية من طراز بوينج 767 في البرج الشمالي لمركز التجارة العالمي في مدينة نيويورك.

وكانت الطائرة المحملة بـ 20 ألف جالون من الوقود النفاث اصطدمت بالقرب من الطابق 80 من ناطحة السحاب المكونة من 110 طوابق، وبعد 18 دقيقة فقط، اصطدمت طائرة بوينج 767 – رحلة الخطوط الجوية المتحدة رقم 175 بالقرب من الطابق 60 من البرج الجنوبي، وبعد أقل من ساعتين من إصابة البرج الأول انهار البرج الجنوبي في أقل من 10 ثوانٍ، وبعد 29 دقيقة بعد انهيار البرج الشمالي.

*****************************
شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم. لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر. مع تحيات اسرة;
موقع مصر الجديدة الإخباري

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

2 + 5 =