موقع مصر الجديدة الإخباري
خطوبة طالبين في الإعدادية في كفر الشيخ

خطوبة طالبين في الإعدادية بكفر الشيخ .. “اللي زعلان مننا يعمل زينا”

تداول نشطاء موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك” صورًا لطفلين، أثناء حفل خطبتهما، ما أثار موجة من التعليقات، بين ساخرة ومؤيدة ورافضة، بينما تسببت في غضب أسرة العروسين بحسب ما قالوا لـ”مصراوي”.

“فارس” و”سوسن” عمرهما 15 سنة، طالبان في الصف الثالث الإعدادي، أقيم حفل خطبتهما في إحدى المراكب العائمة في مدينة دسوق محافظة كفرالشيخ، وحضر الحفل عدد كبير من أصدقاء العروسين وأفراد العائلتين.

“مصراوي” تواصل مع أسرة العريس “فارس”، وقال والده “علي إبراهيم”، 39 سنة، تاجر خضروات: “والله اللي زعلان مننا يعمل زينا، خطبت لأبني بطريقة مشروعة وأدام الناس كلها، يعني ماعملناش حاجة غلط”.

والد العريس، قال إن ابنه وعروسه تربطهما قصة حب، وهو يعتبره ذراعه الأيمن في العمل: “جلس معي وطلب مني أن يخطب من أختارها قلبه، وقررت أن استجيب له وأحققله طلبه”.

“أنا وافقت على طلبه، لأن عندي وجهة نظر، العروسان مازالا صغيرين، وأمامهما وقتًا لا يقل عن 3 سنوات لتجهيز عش الزوجية، وبعد هذه المدة سيبلغان 18 سنة، عندها سيكونان قادرين على تأسيس أسرة وبداية حياة”.. قال الأب معللًا سبب موافقته على طلب ابنه.

“تقدمنا لأسرة العروس، ورحبوا بنا جدًا، واتفقنا على إقامة الخطوبة، بشكل علني، طالما أنها بطريقة مشروعة، والاتفاق شمل شبكة العروس، من الذهب بقيمة 30 ألف جنيه”.. يضيف الأب.

والد العريس قال لـ”مصراوي” إنه كان يعمل مع والده في التجارة نفسها منذ صغره، مضيفًا أنه خطب زوجته الحالية (والدة العريس) وعمره 15 سنة، بينما كان عمر زوجته وقتها 13 سنة.

واختتم والد العريس قائلًا: “فارس ابني رغم إن سنه 15 سنة لكنه تاجر كبير، وبيعرف يجيب القرش، وأنا باعتمد عليه وباعتبره ذراعي اليمين في الشغل، نفسي أفرح به وأشيل عياله”.​

*****************************
شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم. لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر. مع تحيات اسرة;
موقع مصر الجديدة الإخباري

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

+ 49 = 53