مصر الجديدة ـ خبير عسكري: الأسلحة الكيماوية ذريعة لضرب الجيش السوري
اللواء نصر سالم

خبير عسكري: الأسلحة الكيماوية ذريعة لضرب الجيش السوري

قال اللواء نصر سالم، رئيس الاستطلاع الحربي الأسبق، إنه “ليس من المنطقي أن يوجِّه النظام السوري أسلحته الكيماوية إلى صدور شعبه، لأن الوضع لا يستدعي هذا الأمر على الأرض، خصوصا بعد طرد داعش من الأراضي السورية”.

وأضاف «سالم»، أن “سوريا أصلا لم يعد بها أسلحة كيماوية لأنه تم تفكيك ترسانتها الكيماوية تحت إشراف منظمة «حظر الأسلحة الكيماوية» وبرعاية روسية في عام 2013، عقب تهديد الولايات المتحدة الأمريكية بتوجيه ضربات عسكرية لدمشق بسبب الأسلحة الكيماوية”.
وأوضح أن الوضع في سوريا منطقيا لا يحتاج إلى التعامل بالأسلحة الكيماوية، والتفسير المنطقي للهجمات التي تحدث أن إسرائيل أو أي قوى معادية أخرى هي التي تفتعل مثل هذه الجرائم لضرب سوريا وإضعافها، لأن القضاء على الجيش والنظام السوري من مصلحة إسرائيل.
وكانت الولايات المتحدة الأمريكية وفرنسا اتهمتا النظام السوري بتوجيه ضربات كيماوية للمدنيين في درعا شرقي الغوطة، معلنين التنسيق لتوجيه ضربة عسكرية للنظام السوري في أقرب وقت.
*****************************
شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم. لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر. مع تحيات اسرة;
موقع مصر الجديدة الإخباري

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*