مصر الجديدة ـ حتى في زمن كورونا.. تستمر الهند في إظهار عنصريتها وكراهيتها تجاه المسلمين

حتى في زمن كورونا.. تستمر الهند في إظهار عنصريتها وكراهيتها تجاه المسلمين

يستمر وباء كورونا بالتفشي في مختلف أنحاء العالم، ويستمر تأثيره السلبي على جميع دول العالم بمافي ذلك الدول العظمى، وعلى الرغم من كل ذلك، تستمر الهند في إظهار عنصريتها وكراهيتها تجاه المسلمين.

فقد أعلن مستشفى “فالنتيس” الخاص لعلاج السرطان بمقاطعة “ميروت” في الهند، عبر صحيفة محلية أنه لن يستقبل مرضى المسلمين المصابين بفيروس كورونا، وسيتم استقبال وعلاج فقط من كان فحص كورونا لديه سلبياً.

عنصرية وحقد

ندد “سيدهارت فاراداراجان”، أحد مؤسسي موقع “Thewire” الإخباري في الهند، في بيان له عبر حسابه على وسائل التواصل الاجتماعي، بقرار المستشفى موضحاً أن هكذا قرارات تحمل عنصرية وكره كبير ضد المسلمين، وهو أمر مرفوضٌ تماماً.

كما أكد “سيدهارت فاراداراجان”، أن مثل هكذا أفعال هي أفعال عنصرية بحتة وهي انتهاك لدستور الهند.

وظهرت ردود الفعل الغاضبة والمستهجنة للقرار بعد انتشاره على وسائل الإعلام، وأعلنت الشرطة الهندية، أنها فتحت تحقيق في حق صاحب المستشفى.

ومنذ أكثر من عام يتعرض المسلمون في الهند، لحملة كبيرة من الهجمات والاعتداءات، بدأت بحملة قمع ضد مسلمي كشمير، ثم قانون الجنسية الجديدة، ثم جاءت اتهامات للمسلمين بنشرهم فيروس كورونا في البلاد.

عدد الاختبارات متدني للغاية

أجرت الهند 401 ألف اختبار إلى حد الآن للكشف عن كورونا، بينما يبلغ عدد سكانها 1.4 مليار نسمة، مما يجعل عدد الاختبارات متدني للغاية مقارنةً بعدد السكان، حيث أن عدد الاختبارات لكل مليون نسمة هو 291 فقط، وهي نسبة قليلة مقارنة بباقي الدول فمثلاً تركيا، وصل عدد الاختبارات ل 7 آلاف و521 اختبار لكل مليون نسمة.

وحتى مساء الأحد، وصلت إصابات كورونا في الهند إلى 16 ألفا و 365 حالة، توفي منهم 521، وذلك بحسب مانقله الإعلام الهندي.

*****************************
شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم. لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر. مع تحيات اسرة;
موقع مصر الجديدة الإخباري

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

− 1 = 3