مصر الجديدة ـ تطور بقضية قتل صحفية مالطية كتبت عن شركة غامضة بالإمارات

تطور بقضية قتل صحفية مالطية كتبت عن شركة غامضة بالإمارات

واجه رجل الأعمال المالطي وأحد أبرز الأغنياء في البلاد يورجن فينيش، اتهامات في محكمة بفاليتا السبت بالتواطؤ في قتل دافني كاروانا غاليزيا، الصحفية البارزة في محاربة الفساد، بتفجير سيارتها قرب العاصمة عام 2017.

ومثّل توجيه اتهامات رسمية لفينيش نقطة تحول في التحقيق في قتل جاليزيا التي حققت في الفساد وفضحته، وتحولت علاقات فينيش المزعومة بوزراء ومسؤولين كبار إلى أزمة سياسية لحكومة رئيس الوزراء جوزيف موسكات الذي بدا أنه على وشك الاستقالة.

ودفع فينيش ببراءته من تهمة التواطؤ في جريمة القتل واتهامات أخرى لها صلة بهذه القضية ومن بينها الانتماء لعصابة إجرامية والتآمر للتسبب في انفجار، فيما قالت مصادر رسمية إن من المتوقع أن يعلن موسكات استقالته الأحد.

ولم يصدر حتى الآن أي بيان رسمي بهذا الصدد.

وفينيش مدير وأحد ملاك شركة فازت بعقد امتياز كبير في العام 2013 من الحكومة لبناء محطة لتوليد الكهرباء بالغاز في الجزيرة.

وقبل ثمانية أشهر من مقتلها، كتبت الصحفية غاليزيا في مدونتها عن شركة غامضة في إمارة دبي الإماراتية، تدعى “17 بلاك ليميتد)”، وكشفت أن لتلك الشركة صِلات بسياسيين في مالطا.

لم تنشر الصحفية أي أدلة على ذلك، ولم تتمكن من اكتشاف هوية مالك الشركة، فيما يعتقد أن المالك هو فينيش وأنه يقيم علاقات مشبوهة خارج القانون مع شركات في الإمارات.

*****************************
شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم. لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر. مع تحيات اسرة;
موقع مصر الجديدة الإخباري

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

13 − 7 =