#جال_جادوت #إسرائيل #كليوباترا
الممثلة الإسرائيلية جال جادوت

تجسد «كليوباترا».. الممثلة الإسرائيلية «جال جادوت» تتحدى: «أنا ملكة مصر»

ردود أفعال غاضبة أثارها إعلان ستديوهات «وارنر برازرز» عن تقديم لشخصية الملكة «كليوباترا» في عمل سينمائي جديد، بعد صراع بين «وارنر برازرز» وشبكة «نيتفليكس» انتهى بفوز الأولى بإنتاج الفيلم، الذي بمجرد الإعلان عنه اشتعلت عاصفة من الجدل بين عشاق شخصية «كليوباترا»، بسبب تقديم الممثلة لشخصية الملكة الشهيرة تاريخيا والمعروفة كواحدة من ملكات مصر، واستهجن بعض رواد موقع «تويتر» من العرب والمصريين أن «كليوباترا»التي كانت ملكة لمصر وحكمت خلال العهد البطلمي وكانت آخر ملكات البطالمة، وصاحبة أقوى قصة حب ربطتها بالقائد الروماني «أنطونيوس» أن تقدمها ممثلة إسرائيلية، بينما انتقد آخرون من رواد مواقع السوشيال ميديا عالميا الملامح الشكلية لـ«جال جادوت» ذات البشرة البيضاء، معتبرين أن «كليوباترا» كانت بملامح إفريقية رغم أنها كانت ملكة رومانية في الأساس قدمت من شمال البحر المتوسط.

مادفع بعض الخبراء التاريخيين للتأكيد على أن «كليوباترا» لم تكن سمراء البشرة أو متوسطة الجمال أو من شمال إفريقيا كما أشيع رافضين انتقادات أن تلعب جال جادوت، وهي ممثلة إسرائيلية بيضاء، مثل هذا الدور والاقترحات بإعطاء الدور لممثلة أفريقية أو سوداء بدلاً من ذلك.
وقوبل غضب بعض رواد «تويتر» من تجسيد «جال جادوت» لـ«كليوباترا» بالسخرية من قبل مستخدمي وسائل التواصل الاجتماعي الآخرين الذين سارعوا إلى الإشارة إلى أن الحاكم المصري كان في الواقع يونانيًا أو فارسيًا في تلك الفترة التاريخية لافتين إلى أن كليوباترا لم تكن سمراء، بل كانت من أصل يوناني، وهناك حتى تماثيل في ذلك الوقت حول شكلها. وغرد متابع «يحتاج الناس إلى التوقف عن محاولة إعادة كتابة التاريخ بغباء اليوم».
وقال الصحفي الأمريكي «إيان مايلز تشيونج» ساخرًا: «الناس مستاءون لأن جال جادوت، وهي ليست سمراء، تلعب دور كليوباترا، التي لم تكن سوداء أيضًا».
وتابع: عُرفت كليوباترا بأنها آخر حكام المملكة البطلمية في مصر القديمة قبل وفاتها عام 30 قبل الميلاد، أثناء ولادتها في مصر، كانت ابنة الفرعون بطليموس الثاني عشر، وهو عضو في العائلة المالكة اليونانية المقدونية التي حكمت مصر لمدة 275 عامًا، ما يعني أن كليوباترا كانت على الأرجح ذات بشرة عادلة.
من جانبها قالت الممثلة الإسرائيلية «جال جادوت»: أجسد شخصية كليوباترا، وأقدمها لأول مرة من منظور نسائي مختلف عما تم تقديمه من قبل«.
وسبق لعدد من الممثلات العالميات تقديم شخصية الملكة الشهيرة كان أبرزهن الممثلة الأمريكية «إليزابيث تيلور» في الفيلم الشهير الذي حمل اسمها «كليوباترا» وشاركها في بطولته «ريتشارد بيرتون».

*****************************
شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم. لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر. مع تحيات اسرة;
موقع مصر الجديدة الإخباري

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

6 + 1 =