مصر الجديدة ـ بعد منع عبد الله رشدي من صعود المنبر.. علماء دين: 4 معايير يجب أن تتوافر في الداعية

بعد منع عبد الله رشدي من صعود المنبر.. علماء دين: 4 معايير يجب أن تتوافر في الداعية

جاء  قرار الدكتور محمد مختار جمعة وزير الأوقاف، بإحالة الشيخ عبد الله رشدي إلى التحقيق فيما يبثه من آراء جدلية  مع منعه من صعود المنبر أو أداء الدروس الدينية بالمساجد أو إمامه الناس بها لحين الانتهاء من التحقيق؛ ليفتح من جديد قضية تجديد الخطاب الدينى وأهمية توافر معايير محددة فى الداعية الإسلامى الذى يعتلى المنبر أو يتصدى للدعوة  كونه شخصية حيادية من المفترض أن تدعو إلى التسامح والمحبة والوحدة الوطنية وليس التفرقة، فما هي آداب وأخلاقيات الدعاة، وما معايير اختيار الأئمة، وكيف يكون الداعية قدوة للشباب، الإجابة على هذه الأسئلة عدد من علماء الدين في التقرير التالي.

شروط اختيار الأئمة

في البداية يوضح الدكتور أحمد كريمة، أستاذ الشريعة الإسلامية بجامعة الأزهر الشريف ، أن هناك علمًا في أقسام وكليات الدعوة بجامعة الأزهر الشريف يسمى بعلم الدعوة الإسلامية ووسائلها ومقاصدها، وهذا المكون الأكاديمي ينبغي أن يعمم على جميع الكليات الشرعية سواء التي تخصص في تخريج وعاظ وأئمة مساجد، أو دعاة يمارسون الأعمال الدعوية.

ويؤكد الدكتور أحمد كريمة، أن هناك شروطًا ليصبح الشخص داعية أو إمامًا، ومن أهمها أن يجتاز من يتقدم للحصول على تصريح الخطابة ب وزارة الأوقاف ، لاختبار جاد في هذا المقرر التعليمي، وذلك لتلافى شذوذ بعض الناس عن المعطيات السليمة في الدعوة الإسلامية.

أخلاقيات الدعاة

أما عن أخلاقيات الدعاة، فيشير أستاذ الشريعة الإسلامية، إلى أن الله بأن يكون الداعية ذات أخلاقيات، فقال الله سبحانه وتعالى بالقرآن الكريم: “ادْعُ إِلَىٰ سَبِيلِ رَبِّكَ بِالْحِكْمَةِ وَالْمَوْعِظَةِ الْحَسَنَةِ”، كما يجب أن يكون الداعية خريج الأزهر الشريف ، يتم التأكد من حسن السير والسلوك، ويملك صفات حسنة لممارسة الدعاة، اتقاءً لإحداث فتن مجتمعية، لأن البعض يقبعون بفتنة المال لإحداث بلبلة في المجتمع، كتكفير أهل الكتاب، وهي جريمة منكرة لا يقرها عقل أو منطق.

وطالب بمنع غير الأزهرين من ممارسة المهام الدعوية، منوها أنه غير مقبول أن يكون هناك فكر الخوارج والسلفية موازيا للأزهر الشريف، لخطورة مبادئه، فيجب أن يحجب السلفيون ومن على شكليتهم من جماعة الإخوان وكل جماعات وفرق العنف الذي يسيرون لانتهاك الأعراض وسيل الدماء.

آداب الدعاة

وعن معايير اختيار الأئمة، يوضح الدكتور عطية لاشين أستاذ الفقه بكلية الشريعة الإسلامية جامعة الأزهر، آداب وأخلاقيات الداعية التي لابد أن تتوافر بالدعاة، فيما يلي:

1- أن يدعو إلى الله بالحكمة والموعظة الحسنة، وهذا ما أمر الله به رسوله محمد، بقوله: ” ادْعُ إِلَىٰ سَبِيلِ رَبِّكَ بِالْحِكْمَةِ وَالْمَوْعِظَةِ الْحَسَنَةِ”.
2- أن يكون سببا لتأليف القلوب وليس لتنفيرها، والحث على الكراهية.
3- أن يكون فعالا لما يقول، فيقول الله عز وجل: ” أَتَأْمُرُونَ النَّاسَ بِالْبِرِّ وَتَنسَوْنَ أَنفُسَكُمْ وَأَنتُمْ تَتْلُونَ الْكِتَابَ، أَفَلَا تَعْقِلُونَ”، كما يقول سبحانه وتعالى: “أيها الذين آمنوا لم تقولون ما لا تفعلون كبر مقتا عند الله أن تقولوا ما لا تفعلون”.
4- ألا يهمز أو يلمز في دعوته غير المسلمين، ويدعو أمرهم إلى خالقهم، فالذي خلقهم أعلم بهم، فيقول الله عز وجل: “قل آمنت بما أنزل الله من كتاب وأمرت لأعدل بينكم الله ربنا وربكم لنا أعمالنا ولكم أعمالكم لا حجة بيننا وبينكم الله يجمع بيننا وإليه المصير”.

ويؤكد الدكتور عطية لاشين، أن الله أمر رسوله بهذه الآداب وأقر عليها، فلا يجب أن ننصب أنفسنا ونصدر أحكام تنتج عنها إثارت الفتن والقلق، مما يعود على الوطن بالإيذاء والضرر والشر، ونحن في حاجة أن نكون صفا واحدا، وأمور الإيمان والآخرة الذي حكم فيها ويفصل فيها الله عز وجل وليس البشر.

كيف يكون الداعية قدوة

وبدورها، تؤكد الدكتورة آمنة نصير أستاذ العقيدة والفلسفة بجامعة الأزهر الشريف ، أن الداعية الإسلامية يجب أن يكون قدوة للشباب في الأخلاق والأقوال الجيدة، وبناء سلوك الفكر الديني الجيد في المجتمع، وأن يكون قدوة في قوله وفعله ومظهره.

وتقول إنه يجب على الداعية الإسلامية أن يحرص تمام الحرص ألا يجر لأي موقع أو نافذة، وينسى أنه داعية مكلف أن يكون ذا خلق وقيمة للأخلاق في المجتمع، مؤكدة أن الداعية ليست له الحرية الشخصية الممتلكة التي يدعيها بعض الناس، فيجب أن يكون منضبطًا في كلامه وسلوكه في كل مكان وعلى مواقع التواصل الاجتماعي، فهو ملزم بالتعامل ب آداب الدعاة في كل ما يفعل ويقول به على أرض الواقع.

الدعوة للتسامح

وتتابع أستاذ العقيدة والفلسفة بجامعة الأزهر، أن الدعاة لابد أن يكونوا ذا شخصية حيادية وقوية، تدعو إلى التسامح ونشر المحبة والوحدة الوطنية في المجتمع، وليس التفرقة والعداوة بين المواطنين.

*****************************
شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم. لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر. مع تحيات اسرة;
موقع مصر الجديدة الإخباري

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

9 × = 18