مصر الجديدة - الجيش السوري
صورة أرشيفية

بعد الانسحاب الأمريكي.. القوات السورية تدخل بلدة في شمال شرق سوريا

قال الأكراد، يوم الاثنين، إنهم دعوا القوات الحكومية كإجراء طارئ للمساعدة في التصدي للهجوم التركي الذي بدأ الأسبوع الماضي بضوء أخضر من الرئيس الأمريكي دونالد ترامب ووصفه الأكراد بأنه خيانة.

وذكرت وسائل إعلام رسمية سورية أن قوات الجيش دخلت بالفعل بلدة تل تمر في شمال شرق البلاد على طريق سريع استراتيجي يربط بين الشرق والغرب على عمق 30 كيلومترا من الحدود مع تركيا.

وعرض التلفزيون الرسمي في وقت لاحق لقطات لسكان يرحبون بالقوات السورية في بلدة عين عيسى التي تقع في منطقة أخرى من الطريق السريع على مسافة مئات الكيلومترات. وقال مسؤول إعلامي من قوات سوريا الديمقراطية إنه لا يمكنه تأكيد هذا الانتشار.

وتتحكم عين عيسى في المشارف الشمالية للرقة، العاصمة السابقة لدولة الخلافة التي أعلنها تنظيم الدولة الإسلامية والتي انتزع مقاتلون أكراد السيطرة عليها من التنظيم قبل عامين في واحد من أكبر انتصارات حملة قادتها الولايات المتحدة، وفقا لوكالة رويترز.

ويمثل نشر القوات السورية نصرا كبيرا للرئيس السوري بشار الأسد وروسيا حليفته الرئيسية، اللذين سيطرا على مساحات كبيرة من أراضي البلاد كانت خارج سيطرتهما.

ومن المقرر بموجب الاتفاق مع الأكراد أن تتحرك القوات السورية إلى داخل المنطقة الحدودية من بلدة منبج في الغرب إلى ديريك على مسافة 400 كيلومتر باتجاه الشرق.

*****************************
شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم. لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر. مع تحيات اسرة;
موقع مصر الجديدة الإخباري

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

23 − 13 =