مصر الجديدة ـ

بريطانيا.. ثلث الكادر الطبي المتعامل مع كورونا أصيب به

كشفت أرقام رسمية في بريطانيا، أن واحدا من بين كل 3 عاملين في الخدمة الصحية الوطنية، ممن شارك بمكافحة فيروس كورونا أصيب به، وذلك على خلفية إجراء فحوصات واسعة لهم، بحسب ما ذكرت وسائل إعلام محلية، الثلاثاء.

وذكرت صحيفة “ديلي ميل” المحلية أن النتائج الجديدة أثبتت إصابة 5 آلاف و733 شخصا (33 بالمئة) من العاملين في الخدمة الصحية الوطنية، من أصل 17 ألف شخص خضعوا للفحص حتى الآن من الكوادر الطبية التي تعاملت مع الوباء.

ومنذ 25 مارس/ آذار الماضي، يتم إجراء حوالي ألفين و500 فحص يوميا للأطباء والممرضين في الخدمة الصحية الوطنية في بريطانيا، بالإضافة إلى أفراد أسرهم، بحسب المصدر نفسه.

وجاءت الفحوص التي أجريت الاثنين إيجابية لنحو 800 من هؤلاء العاملين، حيث تضاعف عدد المصابين من الكوادر الطبية في غضون أيام، بعد تكثيف عمليات الفحص.

وأكدت البيانات الجديدة أن “ما لا يقل عن 35 شخصا من موظفي الخدمة الصحية الوطنية في بريطانيا توفوا بسبب إصابتهم بمرض “كوفيد 19”.

وتأتي هذه النتائج الصادمة وسط نقص تشهده البلاد في الكمامات والقفازات والمآزر الطبية.

والإثنين، قال كريس هوبسون، الرئيس التنفيذي لقطاع الإمدادات في الخدمة الصحية الوطنية، لهيئة الإذاعة البريطانية “بي بي سي” إن مخزون المآزر التي يرتديها الأطباء والممرضون “منخفض للغاية”.

وبلغ عدد الوفيات في بريطانيا بسب فيروس كورونا حتى الآن أكثر من 12 ألف شخص، في حين سجلت البلاد أكثر من 93 ألف إصابة بالفيروس.

وأصاب الفيروس، حتى مساء الثلاثاء، أكثر من مليون و983 ألفا حول العالم، توفى منهم ما يزيد عن 125 ألفًا، وتعافى أكثر من 466 ألفًا، بحسب موقع “worldmeter” المتخصص برصد ضحايا الفيروس.

*****************************
شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم. لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر. مع تحيات اسرة;
موقع مصر الجديدة الإخباري

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

85 − 79 =