مصر الجديدة _اليوم العالمي للغة العربية.. 500 مليون يتحدثون العربية

اليوم العالمي للغة العربية.. 500 مليون يتحدثون العربية

تحتفي العالم اليوم باليوم العالمي للغة العربية باعتبار العربية أحد أهم أركان التنوع الثقافي للبشرية، وهو اليوم الذي اتخذت فيه الأمم المتحدة عام 1973 قرارها التاريخي، بأن تكون اللغة العربية لغة رسمية سادسة في المنظمة.وتنظم الاحتفالات باليوم العالمي للغة العربية لعام 2018 تحت شعار اللغة العربية والشباب.

 

وتعد العربية من أقدم اللغات السامية وإحدى أكثر اللغات انتشارًا في العالم، يتحدثها أكثر من 500 مليون نسمة ويتوزع متحدثوها في المنطقة المعروفة باسم الوطن العربي، بالإضافة إلى العديد من المناطق الأخرى المجاورة، وهي من بين اللغات الأربع الأكثر استخدامًا في الإنترنت، وكذلك الأكثر انتشارًا ونموًا متفوقةً على الفرنسية والروسية.

وبهذه المناسبة، أكدت المديرة العامة لليونسكو أودري أزولاي، أن اليوم العالمي للعربية يتيح فرصة للتنويه بالمساهمات العظيمة لهذه اللغة في الحضارة البشرية، لا سيما من خلال الفنون والآداب والهندسة المعمارية والخطوط الفريدة. فكانت اللغة العربية، وما زالت، سبيلا لنقل المعارف في مختلف ميادين العلم والمعرفة، ومنها الطب والرياضيات والفلسفة والتاريخ وعلم الفلك.

وسيتم تنظيم ثلاثة اجتماعات مائدة مستديرة لمناقشة موضوع “اللغة العربية والشباب” ويلي ذلك حفل موسيقي في مقر المنظمة بباريس، حيث يحيي المطرب السعودي عايض يوسف، إلى جانب مجموعة من ثمانية موسيقيين، حفلا موسيقيا شرقيا يبعث برسالة سلام وأمن وتناغم إلى العالم، الأمر الذي يجسد القيم التي تعززها اليونسكو في إطار جهودها الرامية إلى تعزيز الحوار بين الأديان وبناء حصون السلام.اليوم العالمي للعربية فرصة للتنويه بالمساهمات الكبرى لهذه اللغة في الحضارة البشرية، لا سيما في الفن والأدب والهندسة

واحتفى معهد العالم العربي في باريس، وبالتعاون مع صحيفة اللوموند وعدد من أهم وسائل الإعلام الفرنسية، باليوم العالمي للغة العربية بفعاليات أدبية فنية ثقافية تمتد على 3 أيام ممتعة وغنية بالمعلومات وأفكار التحفيز على تعلم اللغة الأم في بلدان المهجر، من 14 وحتى 16 ديسمبر الجاري، تحت شعار “أنا لغتي” محمود درويش.

وتضمنت الأنشطة ورش عمل في فن الخط العربي، دورات تمهيدية ومسابقات إملاء للمبتدئين، عروضا راقصة ومختارات غنائية عربية تعرض للتنوع الموسيقي العربي، فضلا عن عروض سينمائية.

وقرأت الممثلة المحترفة جولييت سيجورني للجمهور بعض قصائد محمود درويش، الشاعر الفلسطيني العربي الكبير الذي احتفى به المعهد بشكل خاص في سبتمبر الماضي، فيما افتتح العرض واختتم بموسيقى تحيي التراث الموسيقي العربي للمشرق والمغرب جديد بتصور.

 

*****************************
شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم. لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر. مع تحيات اسرة;
موقع مصر الجديدة الإخباري

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

× 1 = 4