مصر الجديدة ـ "الموت كأس مرار الكل شاربه".. آخر كلمات موظف كفرالشيخ المُنتحر

“الموت كأس مرار الكل شاربه”.. آخر كلمات موظف كفرالشيخ المُنتحر

عبارات متعددة كتبها “محمد أ.” الموظف المنتحر، في كفرالشيخ، عبر حسابه الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك”، قبل أن ينهي حياته بساعات قليلة، بعد أن قرر أن يلقي بنفسه من أعلى كوبري دسوق العلوي.

الموظف المنتحر 40 سنة، ويقيم في قرية تابعة لمحافظة البحيرة، كتب عبر حسابه على “فيس بوك”: “يا شباب المسلمين الموت كاس مرار قريب والكل شاربه رغم أنفه وعاجلًا أم آجلًا سوف نموت بغتة ولن نكون أغلى على الله عز وجل من نبي الأمة محمد صلى الله عليه وسلم فتوبوا واسترجعوا”.

وأضاف في تدوينة أخرى: “شايف الموت أمامي في كل ثانية عليه بدموع، سلام يا أخي الذي لم تلده أمي يا صاحبي في الشدة وفي الفرح”، وكتب في الثالثة يشكو واقعة إهمال في مستشفى دسوق العام، وقال إنه يعمل مراقب صحي منذ 18 عامًا.

تعود تفاصيل الواقعة، عندما تلقى اللواء فريد مصطفى، مدير أمن كفرالشيخ، إخطارًا من العميد هشام مطر، مأمور قسم شرطة بندر دسوق، بتلقيه إشارة من شرطة النجدة، ببلاغ يفيد بانتحار شاب، وإلقاء نفسه من أعلى كوبري دسوق العلوي، دائرة القسم.

وانتقلت قوة من قسم شرطة بندر دسوق، إلى مكان الواقعة محل البلاغ، ووحدات الإنقاذ النهري، وانتشلت جثة الموظف المنتحر، من مياه النيل، ونقل إلى مشرحة مستشفى دسوق العام تحت تصرف النيابة العامة، وبتوقيع الكشف الطبي عليه بمعرفة مفتش الصحة تبين أن أسباب الوفاة أسفكسيا الغرق.

وبالفحص تبين أن الشاب المنتحر يدعى “محمد ج. أ.”، 40 سنة، مراقب صحي في جمرك السلوم بمحافظة مطروح، ويقيم بقرية درشابة، التابعة لمركز الرحمانية، في البحيرة، وبسؤال أهله قالوا إنه كان يعاني من حالة نفسية سيئة نتيجة مروره بضائقة مالية، ولم يتهموا أحدًا بالتسبب في وفاة.

وروى أحد شهود العيان أنه رأى الموظف المنتحر يقفز من أعلى كوبري دسوق العلوي.

وتحرر عن ذلك المحضر رقم 91 لسنة 2019 إداري قسم شرطة بندر دسوق، وصرحت النيابة بدفن الجثة عقب إجراء عملية التشريح لبيان أسباب الوفاة.

*****************************
شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم. لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر. مع تحيات اسرة;
موقع مصر الجديدة الإخباري

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

26 − 20 =