المخابرات الأمريكية تحذر موظفيها من استخدام «كلوروكين» كعلاج لكورونا

كشفت صحيفة “واشنطن بوست” الأمريكية، اليوم، أن وكالة المخابرات المركزية الأمريكية “سي.آي.إيه” حذرت موظفيها وعملائها من تناول عقار “هيدروكسي كلوروكين” المضاد للملاريا، كعلاج ضد فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19)، بسبب أثاره الجانبية التي قد تؤدي إلى الموت.

وجاء تحذير المخابرات كرد على سؤال أحد موظفيها على موقعها الإلكتروني في 27 مارس الماضى عن مدى فعالية دواء الملاريا في علاج كورونا.

وقالت وكالة المخابرات المركزية الأمريكية: “في هذه المرحلة، لا ينصح باستخدام الدواء من قبل المرضى إلا بعد نصيحة الأطباء المتخصصين، لأنه قد يسبب آثار جانبية منها الوفاة المفاجئة”. ولم يستجب “سي.آي.إيه” لطلب الصحيفة التعليق على التقرير.

ورغم أن هيئة الغذاء والدواء الأمريكية سمحت باستخدام هيدروكسي كلوروكين في علاج الفيروس، وأعلنت توزيع ملايين الجرعات من الأدوية المضادة للملاريا على المستشفيات في جميع أنحاء البلاد لعلاج الوباء، إلا أن الكثير من الخبراء حذروا من الأثار الجانبية للعلاج، مثل عدم انتظام ضربات القلب، والتي قد تسبب الوفاة في بعض الأحيان.

وحذرت جمعيات أمراض القلب الأمريكية من الهيدروكسي كلوروكوين وأزيثروروميسين لعلاج فيروس كورونا لدى المرضى الذين يعانون من أمراض القلب ومشاكل في الأوعية الدموية.

وفي سياق متصل، أوقف علماء في البرازيل تجاربهم عن مدى فعالية عقار كلوروكين في علاج فيروس كورونا، بعد ظهور مشاكل في ضربات القلب لدى ربع الأشخاص بعد تناول جرعتين فقط من الدواء.

وكان العلماء يخططون لتأثير فعالية الدواء على 440 مصاباً بأعراض خطيرة للفيروس، لكنهم أوقفوا التجربة بعد تجربته على 81 مريضاً فقط بسبب اضطراب ضربات القلب التي قد تؤدي إلى الموت.

وكان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب قد أعلن مراراً وتكرراً عن فعالية كلوركين، كعلاج لكورونا، وأن تركيبة هيدروكسي كلوروكين وأزيثروميسين فعالة في علاج الفيروس.

*****************************
شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم. لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر. مع تحيات اسرة;
موقع مصر الجديدة الإخباري

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

6 + = 14