مصر الجديدة ـ الجنايات تحدد اليوم مصير ضابط المقطم وأمين شرطة في "مقتل عفروتو"
ضحية قسم المقطم عفروتو

الطب الشرعي: عفروتو مات بسبب التعذيب في قسم المقطم

أكد مصدر بمصلحة الطب الشرعي، أن التشريح الخارجي “المعاينة الظاهرية” للشاب محمد والشهير بـ”عفروتو”، الذي توفي قبل يومين في قسم المقطم، أظهر وجود كدمات في مناطق متفرقة بالجسد، وأنها إصابات حديثة، تتزامن مع وقت احتجازه بالقسم.

وأضاف المصدر أن ذلك الأمر يشير إلى أن وفاة المجني عليه جاءت نتيجة لعملية تعذيب تعرض لها بالقسم، وليس نتيجة تعاطي جرعة كبيرة للمواد المخدرة.

وكانت نيابة جنوب القاهرة الكلية، بإشراف المستشار عزالدين عبدالشافي، قد فتحت، أمس السبت، التحقيق في واقعة وفاة “عفروتو”، أثناء احتجازه من مباحث قسم شرطة المقطم، بتهمة الإتجار في المواد المخدرة “الإستروكس”، الجمعة الماضي.

وأمرت النيابة بتشريح جثة المتوفي، وإعداد تقرير الصفة التشريحية للوقوف على أسباب الوفاة وملابساتها، وأخذ عينة من دمه لبيان تعاطيه المواد المخدرة من عدمه، كما صرحت بتسليمه لذويه لدفنه.

وتوجه فريق من النيابة لمعاينة حجز قسم المقطم، وسماع أقوال عدد من المحتجزين داخل الحجز أثناء وجود المتوفي داخله، كما استدعت النيابة طاقم “نوبتجية” قسم شرطة المقطم وقت يوم الوفاة، لسماع أقوالهم في الواقعة.

نقلا عن الفجر

*****************************
شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم. لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر. مع تحيات اسرة;
موقع مصر الجديدة الإخباري

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

3 + 2 =