بحث رئيس الأركان المشتركة بالقوات المسلحة السودانية الفريق أول ركن عماد الدين مصطفى عدوي، مع نظيره الكويتي الفريق الركن محمد خالد الخضر، اليوم الأحد بالخرطوم، العلاقات العسكرية بين البلدين وسبل تطويرها ودفعها إلى الأمام.

واشار عدوي – في تصريح صحفي عقب اللقاء – “إننا تحدثنا عن مدى تطور العلاقات العسكرية والدفاعية بين البلدين الشقيقين”, مشيدا بمواقف ودور الكويت تجاه القضايا التي تواجه السودان خاصة الاقتصادية, معربا عن سعادته بالزيارة, واعتزازه بتفهم وتعاون الكويت ودعمها للاقتصاد والتنمية في بلاده.

وأكد عدوي أن العلاقات العسكرية بين الجيشين راسخة ومتطورة, مشيرا إلى تخريج الدفعة الثانية من الطلاب الحربيين من القوات المسلحة الكويتية الدارسين بالكلية الحربية السودانية.

وتابع: “نؤكد أن العلاقات بين بلدينا علاقة متينة وتزداد يوما بعد يوم, ونفخر بهذا العدد من الطلاب الكويتين الذين تخرجوا ويتخرجون في الكلية الحربية السودانية”.

وأعرب عدوي عن أمله في أن تتطور العلاقات السودانية الكويتية في كافة المناحي, مشيرا إلى أن التعاون العسكري بينهما لا يقتصر على الطلاب في الكلية العسكرية, وإنما في كل المعاهد والكليات.

واوضح رئيس الأركان المشتركة بالقوات المسلحة السودانية: “نخطط في هذا العام لإنجاز العديد من التمارين المشتركة التي من شأنها رفع الكفاءة والاستعداد القتالي, استعدادا لمواجهة التحديات التي تشهدها المنطقة”, لافتا إلى أن هذا التعاون العسكري يمثل خطوة طيبة لمزيد من الثقة المتبادلة وتفاهمات أكثر بين البلدين.

من جانبه, أعرب رئيس الأركان العامة للجيش الكويتي, عن سعادته بزيارته للسودان, موضحا أنها تأتي لحضور تخريج طلبة كويتيين في الكلية العسكرية السودانية, وكذلك لتطوير العلاقة بين جيشي البلدين, منوها بأنه التقى عددا من القادة العسكريين السودانيين.