مصر الجديدة ـ السودان.. اشتباكات بالأيدي بين سياسيين خلال اجتماعهم بـ"العسكري"
أرشيفية

السودانيون أعلنوها: يسقط حكم العسكر

يطالب السودانيون في الشارع وعلى مواقع التواصل الاجتماعي رفضهم استحواذ القوى العسكرية المسلحة على ثورتهم وحكمها للبلاد، ويطالبون بسقوط حكم الجيش بالهاشتاج #يسقط_حكم_العسكر.

ويؤكد السودانيون على بقائهم في الشارع لحين تحقق مطالبهم بإدارة مدنية ومنتخبة ديمقراطيًا لقيادة شؤون الناس والبلاد، ورفضهم لحظر التجوال الذي أعلنه وزير الدفاع السوداني، عوض بن عوف، بعد ظهر يوم الخميس الماضي، من خلال بيان الجيش.

وجاء في البيان العسكري، أن وزارة الأمن عملت على تهيئة المناخ لانتقال سلمي للسلطة وإجراء انتخابات نهاية الفترة الانتقالية لعامين، وذلك بعد تعطيل العمل بدستور 2005 وحل مؤسسة الرئاسة والبرلمان، وحل المجلس الوطني ومجالس الولايات، وإجراء انتخابات في نهاية الفترة الانتقالية.

لكن السودانيين متخوفين ورافضين من حكم العسكر، ويطالبون بتغيير جذري وليس مجرد انقلاب عسكري، والذي يعني نقل الحكم الديكتاتوري من يد الرئيس المخلوع عمر البشير ليد الجيش.

وأصدرت قوى المعارضة السودانية بيانًا يفيد بدعمها لثورة السودانيين الشعبية ورفضها الانقلاب العسكري الذي يستبدل وجوه النظام الفاسد بوجوه فاسدة أخرى. ونشر الحزب الشيوعي السوداني نص البيان على صفحته في فيسبوك: “إننا في قوى إعلان الحرية والتغيير نرفض ما ورد في بيان إنقلابيي النظام هذا وندعو شعبنا العظيم للمحافظة على اعتصامه الباسل أمام مباني القيادة العامة للقوات المسلحة وفي بقية الأقاليم وللبقاء في الشوارع في كل مدن السودان مستمسكين بالميادين والطرقات التي حررناها عنوة واقتداراً حتى تسليم السلطة لحكومة انتقالية مدنية تعبر عن قوى الثورة. هذا هو القول الفصل وموعدنا الشوارع التي لا تخون”.

*****************************
شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم. لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر. مع تحيات اسرة;
موقع مصر الجديدة الإخباري

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

× 6 = 6