مصر الجدیدة - الاتحاد الأوروبى وبنجلاديش يبحثان حل أزمة مسلمى الروهينجا

الاتحاد الأوروبى وبنجلاديش يبحثان حل أزمة مسلمى الروهينجا

ناقشت مسئولة السياسة الخارجية بالاتحاد الأوروبى، فيدريكا موجيرينى، مع وزير الخارجية البنجلاديشى أبو الحسن محمود على، وضع لاجئى مسلمى الروهينجا وسبل حل أزمتهم مع دولتهم ميانمار.

ووفقا لقناة بلجيك 24 البلجيكية، جاء ذلك فى لقاء جمع الطرفان فى مبنى المفوضية الأوروبية فى العاصمة البلجيكية بروكسل أمس الجمعة، حيث أثنت موجيرينى على الجهود الكبيرة التى تقوم بها بنجلاديش فى استقبال اللاجئين الهاربين من اضطهاد الحكومة الميانمارية وجيشها.

وقد طلب اجتماع لوزراء خارجية الاتحاد فى بروكسل، فى الـ26 من الشهر الماضى من موجيرينى، وضع قائمة بأسماء تستهدفها قرارات للتكتل بحظر السفر وتجميد الأصول.

ودعا الوزراء فى بيان إلى فرض إجراءات تقييد محددة ضد ضباط كبار فى القوات المسلحة فى ميانمار مسئولين عن ارتكاب انتهاكات خطيرة ومنهجية لحقوق الإنسان.

وستكون تلك أشد إجراءات من جانب الاتحاد الأوروبى حتى الآن، سعيا لمحاسبة جيش ميانمار على الانتهاكات لينضم بذلك التكتل إلى الولايات المتحدة وكندا اللتين فرضتا عقوبات.

وقال دبلوماسيان إن أسماء الجنرالات الذين ستستهدفهم العقوبات لم تطرح للنقاش بعد.

*****************************
شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم. لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر. مع تحيات اسرة;
موقع مصر الجديدة الإخباري

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

− 6 = 3