صرح عبد الوهاب زايد مستشار شئون الرئاسة لدولة الإمارات العربية وأمين جائزة خليفة الدولية للنخيل والتمر والابتكار الزراعي بان الحكومة الإماراتية خصصت نحو 40 مليون جنيه لـ 3 مشروعات لإنتاج وتصنيع التمور في مصر.

وأضاف زايد أمس الإثنين أن المشروع الأول خاص بتطوير وتشغيل مصنع سيوة للتمور والذي وضع مصر على الخريطة الدولية، والثاني افتتاح مصنع في الوادي الجديد ( الخاصة بتصنيع التمور) بتكلفة حوالي 15 مليون جنيه والذي سيتم افتتاحه خلال 6 أشهر.

وأوضح أنه سيتم عمل مبردات للتمور في الواحات حتى يتم تخزينها في رمضان سعتها تصل إلى 5 آلاف طن من التمور، أما المشروع الثالث سيتم بالتعاون مع الوزارة المصرية المختصة وسيتم استقدام 12 خبيرا دوليا في فترات مختلفة لوضع استيراتيجة لزراعة التمور في مصر في جميع مراحلها حتى مراحل تصنيعها وتصديرها.