مصر الجديدة- الناشط القبطي رامي كامل
لناشط القبطي رامي كامل

اعتقال رئيس حركة اتحاد شباب ماسبيرو

ألقت قوات الأمن المصرية القبض على الناشط القبطي رامي كامل، من منزله، فجر اليوم السبت.

وكان رامي قد تعرّض لتهديدات من جهات أمنية خلال الأيام القليلة الماضية، وتم احتجازه من قبل أحد الأجهزة الأمنية والتعدي عليه لساعات مطولة، بسبب نشاطه المتعلق بفضح ما يتعرض له المسيحيون من انتهاكات في مصر.

كامل، ناشط قبطي ورئيس حركة “اتحاد شباب ماسبيرو” التي تم تأسيسها عقب أحداث مذبحة ماسبيرو في أكتوبر 2011، والتي قتلت فيها قوات الجيش المصري معتصمين أقباطاً بالقرب من مبنى اتحاد الإذاعة والتلفزيون “ماسبيرو”.

وكانت آخر مواقف كامل السياسية، اعتراضه على قانون بناء الكنائس في مصر، مطالباً بإعادة فتح الكنائس المغلقة، وتمكين المواطنين من أداء شعائرهم الدينية.

ورصدت المبادرة المصرية، قيام مؤسسات الدولة بغلق 14 كنيسة قائمة، جرت إقامة الشعائر الدينية فيها في فترات سابقة على قرار الغلق، وذلك منذ صدور قانون بناء الكنائس في 28 سبتمبر 2016 وحتى إبريل، أربع منها منذ بداية العام الحالي، حيث تمّ منع الأقباط من الوصول إلى الكنائس أو إقامة أية صلوات في داخلها، وهو ما يخالف قانون بناء الكنائس الذي نصّ على استمرار الصلاة في الكنائس القائمة قبل صدور القانون، حتى لو لم تنطبق عليها شروط توفيق الأوضاع الواردة في القانون، وفي قرار رئيس الوزراء الخاص بتشكيل اللجنة المعنية بذلك.

ويُعدّ قانون ترميم وبناء الكنائس الموحد ضمن القوانين التي نصّ الدستور المصري على إقرارها خلال دور الانعقاد الأول، وفقاً للمادة 235، والتي تنصّ على أن “يصدر مجلس النواب في أول دور انعقاد له بعد العمل بهذا الدستور، قانوناً لتنظيم بناء وترميم الكنائس، بما يكفل حرية ممارسة المسيحيين لشعائرهم الدينية”.
*****************************
شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم. لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر. مع تحيات اسرة;
موقع مصر الجديدة الإخباري

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

48 − = 40