مصر الجديدة ـ اجتماع طارئ لمجلس الأمن لبحث تطورات الأوضاع بالسودان

اجتماع طارئ لمجلس الأمن لبحث تطورات الأوضاع بالسودان

يعقد مجلس الأمن الدولي، الثلاثاء، جلسة مغلقة لمناقشة الأزمة في السودان، بعد مقتل ما لا يقل عن 30 شخصا، جراء محاولة قوات حكومية، فض الاعتصام بمحيط مقر قيادة الجيش في الخرطوم والذي يطالب بتسليم السلطة إلى مدنيين.

ويأتي انعقاد جلسة المجلس، بعد طلب تقدمت به الإثنين، ألمانيا وبريطانيا، وفق ما أفاد دبلوماسيون.

وتتهم قوى المعارضة السودانية المجلس العسكري بالعمل على فض الاعتصام بالقوة، واستخدام الرصاص الحي، ما أسفر عن مقتل 35 شخصا على الأقل، وإصابة المئات، من بينهم عضو فريق التفاوض بقوى الحرية والتغيير “عباس مدني”، الذي أصيب في أماكن متفرقة من جسده.

وتراوحت المواقف الدولية والعربية، من فض الاعتصام بين التنديد باستهداف المحتجين، والدعوة لاستئناف المفاوضات، ومطالبة المجلس العسكري بالتعجيل بتسليم السلطة للمدنيين.

يذكر أن آلاف السودانيين يعتصمون أمام مقر قيادة الجيش بالخرطوم؛ للضغط على المجلس العسكري، لتسريع عملية تسليم السلطة إلى مدنيين، في ظل مخاوف من التفاف الجيش على مطالب التغيير، كما حدث في دول أخرى، حسب محتجين.

*****************************
شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم. لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر. مع تحيات اسرة;
موقع مصر الجديدة الإخباري

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

2 × = 10