مصر الجديدة _رئيس الوزراء الإثيوبي أبي أحمد
رئيس الوزراء الإثيوبي أبي أحمد

إثيوبيا تزعم: الضغوط الأمريكية ستضر بالتفاوض مع مصر والسودان

قالت وزارة الخارجية الإثيوبية، يوم الجمعة، إن محاولة الولايات المتحدة والبنك الدولي، الضغط على إثيوبيا للتوقيع على اتفاقية غير متوازنة، “فقط ستضر بالمفاوضات الثلاثية لسد النهضة مع السودان ومصر”.

وقال المتحدث باسم الوزارة، دينا مفتي، لصحيفة “ذا إثيبوبيان هيرالد”، إن بلاده ما زالت متسقة في رسالتها بشأن علاقاتها الثنائية مع الولايات المتحدة، مضيفة أن الدولة تعطي قيمة لعلاقاتها مع أمريكا.

وتتمتع إثيوبيا والولايات المتحدة بعلاقات تاريخية وودية، وتسعى إثيوبيا إلى رفع مستوى العلاقات باستمرار، لكن دينا أضاف أن أي محاولة أو أنشطة تتعارض مع العلاقات تضر بالروابط الثنائية، كما أن الضغط الأمريكي على بلاده في المحادثات الثلاثية يؤثر سلبًا على هذه الروابط.

وتابع المتحدث باسم الوزارة: “لا تؤذي تصرفات الولايات المتحدة والبنك الدولي العلاقات الثنائية فحسب، بل تضر بالمحادثات الثلاثية الجارية. لن يوقف أي ضغط بناء السد أو عزم إثيوبيا على إنجاز مشروعها”.

وفي وقت سابق، أعلنت إثيوبيا أنها تستهدف تعزيز التعاون مع الدول المجاورة في إطار خطة تنمية لعلاقاتها الخارجية مدتها 10 سنوات.

جاء ذلك على لسان وزير الخارجية جيدو أندارجاشيو خلال اجتماع تشاوري ناقش الخطة العشرية الوطنية فيما يتعلق بالشؤون الخارجية الإثيوبية.

*****************************
شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم. لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر. مع تحيات اسرة;
موقع مصر الجديدة الإخباري

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

4 × 8 =