مصر الجديدة - نجل السيسي

أنباء عن عودة نجل السيسي للهيمنة على المخابرات وغضب داخل الجهاز

عاصفة سياسية شهدتها مصر، نهاية العام الماضي، تسببت فيها زيادة نفوذ العميد محمود السيسي، نجل عبد الفتاح السيسي، ومساعيه للسيطرة على جهاز المخابرات العامة الذي شغل فيه درجة وكيل، بالإضافة إلى مساعيه للسيطرة على الحياة السياسية، عبْر الإشراف على خطط تشكيل التحالفات الحزبية، وتشكيل البرلمان، قبل أن تهدأ تلك الزوبعة بإبعاد السيسي الابن.

وكذا إبعاد أحد مساعدي اللواء عباس كامل، وهو العقيد أحمد شعبان، الذي كان يشرف على برنامج الشباب الرئاسي، ومؤتمر الشباب، عن الأضواء وتحجيم نفوذهما، بعدما تردد في وقت سابق أن شعبان انتقل إلى سفارة مصر في اليونان، فيما انتقل نجل السيسي للعمل كملحق عسكري في سفارة مصر في روسيا.

قالت مصادر ، إنّ نجل السيسي، لم يتولَ موقع الملحق العسكري بسفارة مصر في روسيا كما تردد في وقت سابق، لكن تمّ تكليفه بمهام أخرى في جهاز المخابرات العامة لكنها بعيدة عن الأضواء، كما تمّ نزع الصلاحيات كافة التي كانت ممنوحة له في وقت سابق، غير أنه عاد أخيراً ليتردد اسمه بقوة داخل دوائر رئيس جهاز المخابرات، اللواء عباس كامل.

وأكّدت المصادر أنّ نجل الرئيس تولى أخيراً إدارة ملفات من الباطن بتكليف من عباس كامل، الذي يعدّ رجل السيسي القوي داخل منظومة الحكم المصرية.

*****************************
شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم. لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر. مع تحيات اسرة;
موقع مصر الجديدة الإخباري

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

3 × = 15