مصر الجديدة ـ تركيا.. حزب الشعب الجمهوري: أردوغان يلغي إرادة الشعب
رجب طيب أردوغان

أردوغان يكشف عن ربع الحقيقة

كشف الرئيس التركي عن جوانب في عملية اغتيال خاشوقجي مثل أنها مدبرة مسبقا، وأن فريقا يضم طبيب تشريح ورجال مخابرات، وآخرون تجولوا في الغابة، وارتكبوا الجريمة المخطط لها، لكن الجزء المتعلق بما حدث للجثمان تركه لتسريب سبق كلمته بساعات يؤكد أن الفريق السعودي صور جريمة التقطيع، وأنه حمل الرأس إلى السعودية .. حاول أردوغان أن يمسك العصا من المنتصف كالعادة، خصوصا أنه تعرض لاتهامات من المعارضة بأنه يتجاوب مع عروض مالية وسياسية سخية، حملها الأمير خالد الفيصل. ولهذا اكتفى أردوغان بطلب أن ترسل السعودية ال18 متهما لمحاكمتهم في اسطنبول.

ليس بمقدرو أردوغان الطرمخة الكاملة على حقيقة ما حدث، فقد تسرب ما يكفي من معلومات إلى مسئولين أوروبيين وأمريكيين عن فظاعة ما جرى، وهو يحاول أن يحقق هدفين لا يمكن جمعهما، الإبتزاز وكشف الحقيقة معا، ودائما ما يخسر أردوغان لأنه يريد كل شيء، فهو أراد أن يظهر كنصير للعدالة المجردة، وفي نفس الوقت أن يحقق أعلى ابتزاز ممكن على حساب الحقيقة المجردة، لكن كرة الجليد كبرت وتتحرك وخرجت عن السيطرة، ولن يمكن لأردوغان أن يخفي الحقيقة لو أراد.

 

نقلا عن الصفحة الرسمية للكاتب الصحفي مصطفى السعيد على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك

*****************************
شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم. لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر. مع تحيات اسرة;
موقع مصر الجديدة الإخباري

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

+ 59 = 61